Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

شاهد: قوات الدعم السريع تقصف مستشفى شرق النيل بالخرطوم

مستشفى شرق النيل-الخرطوم
مستشفى شرق النيل-الخرطوم Copyright ZZVNRP
Copyright ZZVNRP
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

بالرغم من المحادثات التي رعتها المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة بين طرفي النزاع، تتواصل المعارك في العاصمة الخرطوم وعدة مدن أخرى على غرار مدينتي بحري وأم درمان حيث ازدادت حدة في الساعات الأخيرة.

اعلان

أظهرت صور تداولتها وسائل إعلامية ومواقع التواصل الاجتماعي تعرض مستشفى شرق النيل لغارات جوية الاثنين الـ15 مايو-أيار. وتمّ توجيه اتهامات لقوات الدعم السريع باستهداف المكان. وفي غضون ذلك، أشارت مصادر تابعة للجيش أن مقاتلي قوات الدعم السريع احتلوا المستشفى.

وأظهرت نفس الصور دخانًا يتصاعد من مدخل مستشفى شرق النيل بالخرطوم الذي تعرض للقصف في القتال بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع شبه العسكرية. وأوضحت سيدة سودانية أنها تعيش وعائلتها تحت القصف في شرق النيل حيث نفذت قوات الجيش ضربات عنيفة، وردت قوات الدعم السريع بمضادات مدفعية ما جعل المدنيين يعيشون حالة من "الرعب والخوف".

وبالرغم من المحادثات التي رعتها المملكة العربية السعودية والولايات المتحدة بين طرفي النزاع، تتواصل المعارك في العاصمة الخرطوم وعدة مدن أخرى على غرار مدينتي بحري وأم درمان حيث ازدادت حدة في الساعات الأخيرة. وشددت أطراف دولية على ضرورة ضمان وقف فعلي لإطلاق النار من أجل تأمين وصول المساعدات الإنسانية.

وفي الوقت الذي نظم فيه المبعوث الأممي الخاص إلى السودان فولكر بيرثيس اجتماعاً مع المسؤولين السودانيين لمناقشة نقص الغذاء والماء، أكد الكثير من عدد من النازحين، الذين تمّ إجلاؤهم إلى بور سودان أنّ "الوضع صعب للغاية"، على خلفية ساعات الإنتظار الطويلة مع الأطفال تحت أشعة الشمس الحارقة. وفي سياق متصل، اتسعت رقعة المعارك إلى المناطق الغربية حيث شهد إقليم دارفور المضطرب عمليات قتالية وقد أكدت عدة أطراف مدنية سودانية أن الوضع الأمني هشّ للغاية.

المصادر الإضافية • وكالات

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الأمم المتحدة تطالب بعبور المساعدة الإنسانية مع تواصل المعارك في السودان

أكثر من 700 ألف نازح داخل السودان منذ منتصف نيسان/أبريل (الأمم المتحدة)

متطوعون من الهلال الأحمر السوداني يقدمون المساعدة إلى مستشفى في الخرطوم