Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

بايدن: "الصين قنبلة موقوتة وفي ورطة"، ونيوزيلندا تتهم بكين بالتجسس عليها

الرئيس الأمريكي جو بايدن أثناء فعالية في مدينة سولت ليك بولاية يوتا ـ 10 آب/ أغسطس 2023
الرئيس الأمريكي جو بايدن أثناء فعالية في مدينة سولت ليك بولاية يوتا ـ 10 آب/ أغسطس 2023 Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

انتقاد لاذعة وجهها الرئيس الأمريكي لأداء الاقتصاد الصيني، مشيرا إلى ارتفاع البطالة ونسبة الشيخوخة، في حين قالت المخابرات النيوزيلندية إن بكين تتجسس عليها وتتدخل في شؤونها.

اعلان

قال الرئيس الأميركي جو بايدن الخميس إن المشاكل الاقتصادية المتنامية التي تعصف بالصين تجعل منها "قنبلة موقوتة في العديد من الحالات"، مشيرًا إلى ارتفاع معدلات البطالة وشيخوخة القوى العاملة. وتابع الرئيس الديموقراطي أن "الصين في ورطة"، محذرًا "عندما يواجه السيئون المشاكل، فإنهم يقومون بأفعال سيئة".

وسبق أن أغضب بايدن بكين عندما وصف نظيره شي جينبينغ في حزيران/يونيو بالـ"ديكتاتور"، في تعليق وصفته الخارجية الصينية بأنه "استفزاز".

وشدد بايدن خلال مناسبة لجمع التبرعات في ولاية يوتا على أنه يسعى إلى "علاقة عقلانية بالصين"، قائلًا "لا أريد أن أتسبب بالأذى إلى الصين، لكنني أشاهد". واستأنفت الولايات المتحدة مؤخرًا حوارها مع الصين بواسطة زيارات متتالية إلى بكين قام بها كبار المسؤولين الأميركيين، بمن فيهم وزير الخارجية أنتوني بلينكن. 

وكان الهدف من زيارة بلينكن طي صفحة التوترات الأخيرة المتعلقة بالمنطاد الصيني الذي وُصف بأنه للتجسس وأسقطته الولايات المتحدة في شباط/فبراير.

اتهامات بالتجسس

وفي سياق ذي صلة بموضوع مزاعم تجسس الصين على دول غربية، اتهم جهاز الاستخبارات النيوزيلندي بكين الجمعة بالتجسس والتدخل الأجنبي، على الرغْم من التزام ويلينغتون دائمًا جانب الحذر مع الصين خشية إغضاب أكبر شريك تجاري للبلاد.

AP Photo
رجل يقف على الشاطئ في ويلينغتون، عاصمة نيوزيلنداAP Photo

وقال جهاز الاستخبارات الأمنية النيوزيلندي إن الدافع وراء تنامي "قوة" الصين هو التنافس الاستراتيجي في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، حيث تسعى بكين إلى التفوق على واشنطن وحلفائها الغربيين.

وذكر تقرير "تقييم التهديدات" الذي يصدره الجهاز وتم رفع السرية عنه في خطوة نادرة أن وكالات الاستخبارات الصينية تراقب باستمرار الصينيين الذين استقروا في نيوزيلندا.

وإلى جانب الصين، أشار التقرير إلى أنشطة تجسس مرتبطة بحكومتيْ إيران وروسيا، قائلا إن إيران كانت تراقب "الجماعات المنشقة"، بينما بدأت الحملات الروسية لنشر المعلومات المضللة في التأثير على عدد صغير من النيوزيلنديين.

المصادر الإضافية • أ ف ب

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: لماذا أوقفت الصين نشر نسبة البطالة المتزايدة في أوساط الشباب؟

78 قتيلاً جراء أمطار غزيرة في الصين مع اقتراب عاصفة جديدة

شاهد: نيوزيلندا وأستراليا تجليان رعاياهما من كاليدونيا الجديدة