عائلات الرهائن الإسرائيليين تواصل مسيرتها لليوم الثالث من غلاف غزة باتجاه القدس

محتجون إسرائيليون في طريقهم إلى القدس. 2024/02/29
محتجون إسرائيليون في طريقهم إلى القدس. 2024/02/29 Copyright يوروفجين
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

كانت المسيرة قد انطلقت من غلاف غزة يوم الأربعاء. وتجمع المشاركون في المسيرة بمدينة بيت شيمش حاملين 134 نقالة، بحساب واحدة لكل رهينة، ما زالت الفصائل الفلسطينية تحتجزهم في القطاع.

اعلان

واصلت عائلات الرهائن الإسرائيليين مسيرتها لليوم الثالث باتجاه القدس، لحث حكومة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو على تأمين إطلاق سراح المحتجزين الذين تحتجزهم الفصائل الفلسطينية منذ نحو خمسة أشهر في قطاع غزة.

ويقود المسيرة عائلات الجنود الأسرى والوزير في حكومة الحرب بيني غانتس، وانضم إليها مظليون سابقون حاربوا مع الرهينة حاييم بيري البالغ من العمر 79 سنة، والذي شارك في حرب 1967 وحرب أكتوبر. 

وينتظر أن تصل المسيرة، التي انطلقت من غلاف غزة، إلى القدس السبت. وما يزال حوالي 134 محتجزا إسرائيليا رهن الأسر في غزة، رغم الاعتقاد بأن العديد منهم ماتوا على الأرجح بسبب القصف الإسرائيلي.

المصادر الإضافية • يوروفيجن

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

بعد نقص تمويل الأونروا.. اللاجئون الفلسطينيون في لبنان يواجهون أزمة معيشية

أولمرت: "هدف حكومة نتنياهو تطهير الضفة من الفلسطينيين وتفريغ الأقصى من المسلمين..هدف مغمور بالدم"

الفلسطينيون في غزة يعانون من "حرب تجويع" ومنظمات دولية تحذر من استخدام إسرائيل سلاح الحصار الغذائي