Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

بعد أن اجتاحت أوروبا وأودت بحياة 5 أشخاص.. ما يجب أن نعرفه عن "حمى الببغاء"

فنان من شركة Stilt Parrots المسرحية من هولندا يقدم عرضًا
فنان من شركة Stilt Parrots المسرحية من هولندا يقدم عرضًا Copyright Vadim Ghirda/ The AP
Copyright Vadim Ghirda/ The AP
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

أعلنت منظمة الصحة العالمية، يوم الثلاثاء، عن إصابة أشخاص من مختلف البلدان الأوروبية ب"داء الببغائية" المميت (psittacosis)، وهو عدوى بكتيرية يُعرف أيضًا باسم "حمى الببغاء".

اعلان

في فبراير/شباط 2024، أبلغت كل من النمسا والدنمارك وألمانيا والسويد وهولندا من خلال نظام الإنذار المبكر والاستجابة (EWRS) التابع للاتحاد الأوروبي، عن زيادة الإصابة بـ"حمى الببغاء"، التي لوحظ انتشارها منذ بداية العام 2023، ومؤخراً أودت بحياة خمسة أشخاص في أوروبا.

"حمى الببغاء"

 وتنجم "حمى الببغاء" عن بكتيريا من عائلة الكلاميديا ​​موجودة في مجموعة متنوعة من الطيور البرية والأليفة، وحتى الدواجن. وقد لا تبدو أعراض المرض على الطيور المصابة، لكنها تطرح البكتيريا عندما تتنفس أو تتبرز.

وأفادت مراكز مكافحة الأمراض والسيطرة عليها (CDC) بأن الإنسان يصاب عادة بـ"حمى الببغاء" عندما يستنشق الغبار الناتج عن إفرازات الطيور المصابة، أو في حال عضه طائر أو في حال ملامسة المنقار للفم، ولكن لا يمكن للمرض أن  ينتشر عبر تناول الحيوانات المصابة.

وتُظهر الدراسات أنّ هذه الحمى ليست معدية، وتبقي على نسبة منخفضة لاحتمال انتقالها من إنسان لآخر، في حين تبقى مخالطة الطيور المنزلية أو البرية المصابة، الطريقة الأكثر شيوعاً للإصابة، بحسب ما أفادت منظمة الصحة العالمية. 

الأعراض والعلاجات الممكنة

تبدأ الحمى بالظهور بشكل خفيف بعد 5 إلى 14 يومًا من التعرّض لطائرٍ مريض. وقد يعاني المصاب من الصداع، وألم العضلات، والسعال الجاف، والحرارة، والقشعريرة.

ويمكن للمضادات الحيوية علاج العدوى، ونادرًا ما تكون مميتة للإنسان. ويعد "التتراسيكلين والدوكسيسيكلين" مضادان حيويان فعالان ضد الحمى، ويمكن علاج الأطفال الصغار جداً باستخدام "أزيثروميسين"، وفق موقع "هيلث لاين".

ومعظم الأشخاص الذين يعالجون من حمى الببغاء يتعافونبشكل كامل، وقد يشتغرق التعافي وقتاً أطول لدى الأشخاص الأكبر سناً أو الصغار جداً أو الذين يعانون من مشكلات صحية أخرى.

أرقام وإحصاءات أوروبية

إليكم بعض الأرقام عن عدد الإصابات بـ"حمى الببغاء" في بعض الدول الأوروبية: 

  • النمسا : 14 حالة مؤكدة في عام 2023 و 4 حالات في 2024 
  • الدنمارك: بين 15 و30 حالة إصابة بشرية كل عام، وحتى مارس/آذار 2024 تمّ الإبلاغ عن 23 حالة،  أُدخل 17 شخصًا إلى المستشفى، وأُصيب 15 شخصًا بالتهاب رئوي، بينما توفي 4 مرضى.
  •  ألمانيا: 14 حالة في عام 2023، و19 حالة هذا العام.
  • السويد: 26 حالة في عام 2023، و13 حالة حتى مارس/آذار 2024 
  • هولندا: 21 حالة منذ بداية العام 2024

وأكّدت منظمة الصحة العالمية أنّها ستواصل مراقبة انتشار المرض مع الجهات المعنية في الدول التي سجلت إصابات.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الخارجية الصينية: حرب إسرائيل في غزة "وصمة عار على الحضارة"

حرب غزة في يومها الـ153.. نتنياهو لا مفر من عملية عسكرية برفح وبايدن يعلن عن إنشاء ميناء مؤقت في غزة

مئات الفلسطينيين يحاولون الوصول إلى شاحنة مساعدات للحصول على كيس طحين يسد رمقهم