Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

شاهد: غرافيتي جريء يصوّر زعيم المعارضة الروسي أليكسي نافالني خلف نصب سوفييتي في فيينا

غرافيتي أليكسي نافالني في فيينا
غرافيتي أليكسي نافالني في فيينا Copyright Philipp-Moritz Jenne/Copyright 2024 The AP. All rights reserved
Copyright Philipp-Moritz Jenne/Copyright 2024 The AP. All rights reserved
بقلم:  يورونيوز
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

رسم ثنائي الغرافيتي النمساوي جويل جامنو لوحتين جداريتين لزعيم المعارضة الروسية أليكسي نافالني، خلف نصب تذكاري للجنود السوفييت في فيينا.

اعلان

الجدار كان مطلياً باللونين الأزرق والأصفر للعلم الأوكراني، منذ بدء الغزو الروسي عام 2022، والآن تتصدره رسمة لأليكسي نافالني الذي كان يعتبر من أشرس المعارضين للكريملين، قبل أن يلقى حتفه في سجن الدائرة القطبية الشمالية في منطقة يامال حيث كان يمضي حكماً بالسجن 19 عاماً، ما أثار موجة تنديد دولية واسعة.

وتعود ملكية الجدار الذي رسم عليه البورتريه إلى قصر شفارتسنبرغ، الذي تملكه عائلة وزير الخارجية التشيكي السابق بافل شفارتسنبرغ، الذي توفي في نوفمبر/تشرين الثاني.

وبُني النصب التذكاري الذي يصور جنديًا سوفيتيًا، بعد استيلاء القوات السوفيتية على فيينا عام 1945. تم تقسيم النمسا، التي ضمتها ألمانيا النازية في عام 1938، إلى مناطق احتلال، إلى أن مُنحت السيادة الكاملة عام 1955.

وفي أبرز ردود الفعل، اشتكت مجموعة KSORS التي وصفتها وسائل الإعلام النمساوية بأنها مقربة من السفارة الروسية، في منشور على موقع إكس، من أن الجدار خلف النصب التذكاري للجنود السوفييت "يُساء استخدامه لأغراض سياسية".

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

"طفلي حُرم من كل شيء".. أطفال غزة يموتون ببطء والمناشدات تتعالى لإنهاء المعاناة

شاهد: وزيرة الخارجية النمساوية السابقة كارين كنايسل تعيش في قرية روسية

فيديو: روسيا تستخدم أسلحة نووية تكتيكية في تدريبات تجريها قرب حدود أوكرانيا