Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

فورين بوليسي: ترسانة حزب الله تضم أكثر من مليون صاروخ من أنواع مختلفة

مقاتلون من حزب الله اللبناني ينفذون تدريبًا في قرية عرمتا في منطقة جزين بجنوب لبنان، الأحد 21 مايو 2023
مقاتلون من حزب الله اللبناني ينفذون تدريبًا في قرية عرمتا في منطقة جزين بجنوب لبنان، الأحد 21 مايو 2023 Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

قالت مجلة فورين بوليسي الأمريكية، إن حزب الله اللبناني قد عزز ترسانته من الأسلحة وراكم ما يكفي من القدرات العسكرية مؤخرًا.

اعلان

ونقلت المجلة عن مسؤول في فيلق القدس الإيراني، أن حزب الله يمتلك الآن أكثر من مليون صاروخ من أنواع مختلفة بعضها قد يغير قواعد اللعبة.

وخلال عقد من الزمن استطاع حزب الله أن يكون قوة كبيرة تشكل تهديدًا استراتيجيًا لإسرائيل، عبر تنويع أسلحته، كما كشفت المناوشات الأخيرة بين الحزب وإسرائيل، والتي بدأت بعد أيام من اندلاع الحرب في غزة.

وقال المسؤول في فيلق القدس الذي يشرف على حزب الله وغيره من الفصائل المرتبطة بإيران في الشرق الأوسط، لمجلة فورين بوليسي إن الأسلحة التي يمتلكها حزب الله تشمل صواريخ موجهة بدقة وصواريخ كاتيوشا معدلة لزيادة الدقة، بالإضافة إلى صواريخ مضادة للدبابات. - صواريخ الدبابات.

تشمل ترسانة حزب الله، طائرات مسيّرة انتحارية، ومسيّرات أخرى مزودة بصواريخ روسية الصنع تتيح شن هجمات جوية من داخل الأراضي الإسرائيلية، إلى جانب نوع من الصواريخ الإيرانية يسمى "ألماس" مزود بكاميرا، وهو جيل جديد من صواريخ الكورنت المضادة للدروع إيراني الصنع. حيث تم تصميمه وإنتاجه من قِبَل صناعة الدفاع الإيرانية. مستوحى من صاروخ "سبايك" الإسرائيلي.

وفي عدة مناسبات، قال حزب الله إنه امتلك أسلحة متطورة تشمل صواريخ قادرة على بلوغ عمق إسرائيل.

ومع تصاعد التوترات على الحدود اللبنانية الإسرائيلية، استخدم حزب الله صواريخ موجهة وقذائف مدفعية وفي بعض الأحيان صواريخ أرض جو ضد المسيّرات الإسرائيلية، كما استخدم صواريخ موجهة، وأنواع من الصواريخ المختلفة غير الموجهة.

المصادر الإضافية • ترجمة

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: تشييع 6 فلسطينيين قتلوا في مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في جنين

بلينكن: رد حماس على مقترح وقف إطلاق النار يتضمن تعديلات "غير قابلة للتنفيذ"

"العنصرية والانهيار الاقتصادي وضغوط السلطات" في لبنان تدفع بمئات اللاجئين السوريين للعودة إلى بلدهم