انخفاض قياسي في مستوى البطالة في بريطانيا منذ 42 عاما

انخفاض قياسي في مستوى البطالة في بريطانيا منذ 42 عاما
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied
اعلان

أظهرت بيانات رسمية صادرة عن احدى وكالات الاخبار العالمية، أن نقص التضخم ساهم بشكل كبير في تراجع الأجور البريطانية، لكن حسب توقعات المستثمرين، فإن بنك انجلترا سوف يعرف ارتفاعا في أسعار الفائدة للمرة الأولى منذ عشر سنوات.

وأشارت نفس البيانات أيضا أن معدل البطالة في بريطانيا، بين يونيو وأغسطس وصل الى 4.3 في المئة، وهو أدني معدل سجله منذ قرابة 42 عاما. كما سجل الجنيه الإسترليني ارتفاعا لفترة وجيزة بعد الانخفاض الطفيف الذي سجلته أسعار السندات الحكومية.

وقال سام هيل، وهو خبير اقتصادي في شركة “آر بي سي كابيتال ماركيتس”: ان التفاوت بين نمو الأجور الضعيف، وارتفاع معدلات التضخم الذي وصل إلى 3 في المئة في سبتمبر، وهو أعلى مستوى له منذ أكثر من خمس سنوات، يعني أن هناك “شكوكا كبيرة” في احتمال زيادة أسعار الفائدة في عام 2018.

ويتوقع بنك انجلترا ان يتزايد نمو الرواتب سريعا لان معدل البطالة يقل عن 4.5 في المائة، كما يعتقد أن خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي، سيزيد من نمو الأسعار في بريطانيا، وسيكون محفزا لتقليص التضخم في الاقتصاد.

كما أشار مكتب الاحصاءات الوطنية، ان اجمالي ايرادات العمال بما في ذلك العلاوات، ارتفعت بنسبة 2.2 في المائة في الشهور الثلاثة حتى أغسطس، وانها عدلت بشكل طفيف حركة النمو في الشهور الثلاثة حتى يوليو، الى نسبة 2.2 في المائة.

وتظهر أحدث تنبؤات بنك انكلترا انها تتوقع ارتفاع الاجور بنسبة 2 في المئة هذا العام، قبل ان تصل الى 3 في المئة في 2018، و 3.25 في المئة في 2019.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

سُدسُ شبّان وشابات الاتحاد الأوروبي أضاعوا العام الماضي هباءً

نائب رئيس البنك المركزي الأوروبي: "توقف التعامل التجاري بين الاتحاد وبريطانيا أمر غير وارد"

مخاوف العمال الأجانب من قرار خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي