المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

طيران الإمارات تفكك للمرة الأولى طائرة إيه380 وتحول أجزاءها لأثاث وتذكارات

طائرة إيرباص إيه 380 تابعة لطيران الإمارات
طائرة إيرباص إيه 380 تابعة لطيران الإمارات   -   حقوق النشر  طيران الإمارات/ تويتر
بقلم:  يورونيوز

بدأت طيران الإمارات في دبي، التي كان لها السبق في استخدام الطائرة إيرباص إيه 380، للمرة الأولى تفكيك أجزاء واحدة من الطائرات العملاقة ذات المحركات الأربعة التي ستفسح المجال لطرازات أصغر حجما.

ويأتي الإعلان الإثنين قبل أسابيع فقط من موعد تسلم طيران الإمارات آخر طائرتها الأخيرة إيه 380 من إيرباص، لتنهي حقبة هيمنت فيها طائرة الركاب ذات الطابقين على خطط نمو الشركة.

وقالت الشركة في بيان إنها استعادت المكونات الصالحة للاستخدام، مثل المحركات وجهاز الهبوط وأجهزة التحكم في الطيران، من الطائرة البالغة من العمر 13 عاما والتي بدأت أول رحلة تجارية لها من دبي إلى نيويورك في أغسطس - آب 2008.

سيجري الآن تفكيك أجزاء الطائرة لتحويلها إلى أثاث ومقتنيات تذكارية وغيرها من سلع التجزئة لعرضها للبيع. وسيذهب جزء من حصيلة البيع لصالح مؤسسة طيران الإمارات الخيرية.

وقال تيم كلارك رئيس الشركة "إنه حل رائع ومناسب لتقاعد هذه الطائرة الأيقونية وقائدة أسطولنا".

ومع عدم وجود سوق ثانوية رئيسية، لم يكن أمام طيران الإمارات خيار سوى تجريد أكبر طائرة ركاب تجارية في العالم من الأجزاء التي يمكن إعادة استخدامها.

viber

وأنهت إيرباص إنتاج الطائرة في 2019، بعد 12 عاما من بدايتها وبعدما لم تعد قادرة على تأمين دفتر طلبيات متواصل.

المصادر الإضافية • رويترز