تشدد أوروبي تجاه التغييرات الدستورية في بولندا

تشدد أوروبي تجاه التغييرات الدستورية في بولندا
بقلم:  Charles Salame مع Bruns Olaf
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

تشدد اوروبي تجاه السياسة البولندية على خلفية التطرق الى مدى محافظة السلطات البولندية على الحريات العامة في اطار دولة القانون في دولة عضو في الاتحاد

اعلان

تشدد اوروبي تجاه السياسة البولندية على خلفية التطرق الى مدى محافظة السلطات البولندية على الحريات العامة في اطار دولة القانون في دولة عضو في الاتحاد الاوروبي . هذا الاربعاء، المفوضية الاوروبية تجتمع بكامل اعضائها الثمانية و العشرين لبحث الاوضاع السياسية المستجدة في بولندا حيث و بعد انتخابات تشرين الأول اكتوبر الماضي و خلافا لمعاهدة ليشبونة الأوربية، أتخذت الحكومة الجديدة في بولندا سلسلة من القرارات المؤثرة في هيكلية الدولة كتعيين خمسة قضاة في المجلس الدستوري و السيطرة على وسائل الإعلام . المجر قبل بولندا كانت قد أقرت بعض التعديلات الدستورية التي انتقدتها و عارضتها المفوضية الاوروبية لكن مواقف المفوضية لم تجعل حكومة فيكتور اوربان تغير في مواقفها . المعارضة البولندية تتهم الحكومة بمحاولة تغيير النظام السياسي البولندي من أساسه . مظاهرات عديدة جرت مؤخرا في بولندا . المتظاهرون احتجوا بخاصة على قانون جديد يمنح الحكومة المحافظة إمكانية السيطرة على الاعلام . المفوضية الاوروبية قد لا تتخذ اية اجراءات بحق وارسو قبل الحصول على تفسيرات إضافية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

القوانين الدستورية البولندية الجديدة تقلق المفوضية الأوروبية

شاهد: آلاف الألبان يتظاهرون ضد الحكومة في العاصمة تيرانا

شاهد: مظاهرة حاشدة في فولفسبورغ الألمانية ضد العنصرية وخطط المين المتطرف لتهجير الأجانب