أمن أوروبا وملف الهجرة محور القمة المصغرة بين رينزي هولاند وميركل

أمن أوروبا وملف الهجرة محور القمة المصغرة بين رينزي هولاند وميركل
بقلم:  Rachid Said Guerni
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

المشاكل التي تعيشها أوروبا منذ شهور، شكلت أهم النقاط التي ناقشها كل من رئيس الوزراء الايطالي ماتيو رينزي والرئيس الفرنسي فرانسو هولاند والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركيل خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدوه

اعلان

المشاكل التي تعيشها أوروبا منذ شهور، شكلت أهم النقاط التي ناقشها كل من رئيس الوزراء الايطالي ماتيو رينزي والرئيس الفرنسي فرانسو هولاند والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركيل خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدوه على هامش القمة المصغرة في جزيرة فينتوتيني الإيطالية.
المسؤولون الثلاثة تحدثوا عن ضرورة إيجاد أليات جديدة لإعادة تفعيل الإتحاد الأوروبي بعد قرار خروج بريطانيا .

“الكثير ظن أن البريكسيت كان نهاية لأوروبا، وهذا عير صحيح، نحن نحترم خيار الشعب البريطاني، ولكننا نريد كتابة صفحة جديدة لمستقبل أوروبا، ولهذا فإن مسائل الأمن الداخلي والأمن الخارجي، والكفاح من أجل الدفاع المشترك والتعاون بين أجهزة المخابرات والتكامل الأفضل لصناعات الدفاع الوطني، ومشروع الوحدة الأوروبية للأمن تعد الأولويات الأولى بالنسبة لنا.”

Suivez en direct le point de presse conjoint à bord du porte-aeronefs Garibaldi https://t.co/oaITLTj82C#Ventotene

— Élysée (@Elysee) 22 août 2016

الملف الاقتصادي كان هو الآخر من بين القضايا التي تطرق إليها القادة الثلاثة بالإضافة إلى تفعيل دور الشباب في المجتمع الأوروبي وحماية الحدود الأوروبية الخارجية عن طريق التنسيق مع باقي الدول.
مكافحة الهجرة نحو أوروبا كانت هي الآخرى من بين المواضيع التي تمت مناقشتها، حيث أكدت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل على ضرورة التنسيق مع تركيا حول مشكلة اللاجئين فيما أكد ماتيو رينزي أن حل ملف الهجرة عبر البحر المتوسط يمكن في التعاون مع إفريقيا .

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

ابرز الإهتمامات الأوروبية في مستهل الأسبوع الرابع من شهر آب أغسطس 2016

قمة أوروبية في باريس وماكرون لا يستبعد إمكانية إرسال قوات غربية إلى أوكرانيا

فيديو: في ألمانيا ... إضراب واسع النطاق في النقل العام