المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الاسترليني عالق قرب أدنى مستوى في 3 أسابيع بعد تباطؤ التضخم

British pound drops as investors seek safety on "Freedom Day"
British pound drops as investors seek safety on "Freedom Day"   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2021
بقلم:  Reuters

لندن (رويترز) – تذبذب الجنيه الاسترليني في نطاق ضيق قرب أدنى مستوى له في ثلاثة أسابيع ونصف أمام الدولار الأمريكي يوم الأربعاء بينما أظهرت بيانات التضخم في المملكة المتحدة تباطؤا أكثر حدة مما كان متوقعا رغم أن محللين قالوا إن المستثمرين يركزون بشكل أكبر على حالة سوق العمل.

وبعد هبوطه يوم الثلاثاء متأثرا بقفزة للعملة الخضراء، لم تتأثر العملة البريطانية بشكل يذكر بأرقام التضخم التي يعتقد مستثمرون أنها لن يكون لها تأثير يذكر على الاتجاه المتزايد للتضخم.

وعند الساعة 1640 بتوقيت جرينتش، كان الاسترليني مرتفعا 0.07 بالمئة عند 1.3748 دولار متعافيا بعض الشيء من أدنى مستوى له منذ الثالث والعشرين من يوليو تموز البالغ 1.3726 دولار الذي سجله في جلسة الثلاثاء.

وأمام العملة الأوروبية، ارتفع الاسترليني 0.2 بالمئة إلى 85.06 بنس لليورو لكنه ما زال قريبا من أدنى مستوياته في أسبوع التي وصل إليها يوم الثلاثاء.