المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إكسبو 2020 دبي: حدث وطني وعالمي

Access to the comments محادثة
بقلم:  Natalie Lindo
euronews_icons_loading
إكسبو 2020 دبي: حدث وطني وعالمي
حقوق النشر  euronews   -   Credit: Dubai
حجم النص Aa Aa

تم افتتاح إكسبو 2020 دبي . يُطلق عليه أسم أكبر معرض في العالم، يستمر 182 يوماً، من المتوقع أن تستتقبل المدينة 25 مليون زائر من جميع أنحاء العالم، بعد تأجيل دام ثمانية أشهر .

إنه المعرض العالمي ال35 المُنظم منذ 170 عاماً، إكسبو 2020 دبي يحتفظ بالهدف التأسيسي لهذا الحدث: تقديم أفكار واختراعات وابتكارات جديدة تهدف إلى الاستجابة لمشاكل عالمنا.

شهد حفل الافتتاح التينور المعروف أندريا بوتشيلي والمغنية وكاتبة الأغاني إيلي غولدينغ والفنانة الحائزة على جائزة غرامي أنجليك كيدجو بين آخرين كثيرين.

"تواصل العقول وصنع المستقبل"

تشارك 192 دولة في هذا الحدث. الموضوعات الفرعية الثلاثة هي الاستدامة والتنقل والفرص. سيتم بث العديد من الأحداث مباشرة عبر الإنترنت، لكن إكسبو لا يزال يتوقع جذب أكثر من 25 مليون زائر على مدى ستة أشهر وتسجيل حضور أكبر من المعرض السابق في ميلانو مع تخفيف قيود السفر في جميع أنحاء العالم.

وقالت نائبة المفوض العام لجناح إسبانيا، كارمن بوينو: "هذا المعرض مهم للغاية ويرتبط بالطبع ارتباطاً وثيقاً بوباء كورونا. مهم جداً لأنه سيكون أول تجمع حضوري للبشرية يُعقد بطريقة مادية وليس على الإنترنيت أو على شاشة التلفاز. سيكون - وهو بالفعل - لقاء حضوري لاشخاص من خلفيات متنوعة للغاية. هذا يعني أننا بدأنا بعدم الشعور بالخوف ومستعدون للسفر، وللزيارة وخوض التجارب وتبادلها مع الآخرين".

لأنه المعرض العالمي الأول الذي يقام في منطقة الشرق الأوسط وجنوب آسيا وأفريقيا ، فإن الخطط طموحة. من المؤمل التقاء المجتمع العالمي لمواجهة تحديات مثل تغير المناخ والصراع والنمو الاقتصادي.

المملكة المتحدة: أزمة نقص سائقي الشاحنات تدفع بريطانيا لتخفيف قواعد منح التأشيرات

في أماكن أخرى، قررت بريطانيا منح تأشيرات مؤقتة لسائقي شاحنات المواد الغذائية والصهاريج للعمل في البلاد. طريقة للتعامل مع النقص في السائقين الذي أدى إلى تعطل عمليات التسليم، خاصة في محطات الوقود، ما دفع سائقي السيارات للإسراع لمحاولة التزود بالوقود.

تقلل السلطات المؤيدة لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دور خروج بلادهم من الاتحاد في هذا النقص. تقول بأنه يعود إلى عوامل مختلفة.

قامت حكومة لندن بتمديد برنامج تأشيرة الطوارئ ليشمل 5000 سائق شاحنة ثقيلة للتعامل مع نقص البنزين في جميع أنحاء البلاد، لكنها تؤكد أن مشاكل توصيل الوقود تتضاءل.

يُقلل المسؤولون المؤيدون لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي من دور خروجهم في نقص السائقين، يقولون إنه بسبب الوباء، عاد آلاف السائقين إلى بلادهم. لكن هذا النقص أدى إلى زيادة محلية في عدد الذين يتدربون للحصول على تراخيص لقيادة الشاحنات، حيث اضطرت شركات النقل إلى تقديم زيادات كبيرة في الأجور لجذب سائقين آخرين.

"منذ شهر تقريباً، ارتفعت الرواتب كثيراً وتضاعفت إلى حد ما في بعض الحالات، بسبب كوفيد، يتقدم الكثير من الأشخاص للتدرب على هذه المهنة . مثلاً، تقدم طيارون ومحامون في الخطوط الجوية للقيام بدورات لقيادة الشاحنات لانها تُعد وظيفة مستدامة بالنسبة لهم"، يقول أندرو هاوز، مدرس في المركز الوطني للقيادة.

يشارك سائقو ناقلات الجيش للمساعدة في معالجة نقص الإمدادات وتقليل الضغط على القطاع.مما أدى إلى ظهور طوابير طويلة في محطات البنزين والمضخات الفارغة.

الإمارات العربية المتحدة : **حزمة مشاريع ومبادرات استراتيجية**

أعلنت دولة الإمارات عن إطلاق 50 مبادرة اقتصادية لزيادة القدرة التنافسية للدولة وجذب 126 مليار يورو من الاستثمار الأجنبي المباشر على مدى السنوات التسع المقبلة.

إحدى المبادرات الجديدة تحمل اسم "10 × 10" وتهدف إلى زيادة الصادرات الإماراتية إلى عشرة أسواق دولية بنسبة 10٪ سنوياً.

وهناك مشاريع أخرى تتعلق بإصدار تأشيرات جديدة لأصحاب المشاريع والعمال المهرة وتخفيف قواعد لم شمل الأسرة.

تخطط الإمارات و "بنك الإمارات للتنمية" - أو مجلس التنمية الاقتصادية - لاستثمار 1.1 مليار يورو في التقنيات الصناعية والقطاعات التي تعتمد بشكل كبير على التقنيات.

"مصرف الإمارات للتنمية موجود للمساعدة كشريك مالي في العديد من المشاريع. لكننا نعمل على تنفيذ مبادرتين رئيسيتين. إحداهما، ضخ خمسة مليارات درهم في السوق لتمويل الشركات الصغيرة والمتوسطة بحلول عام 2025. هذا يتعلق بالشركات الإماراتية، ونعمل أيضاً على الأمن الغذائي والتصنيع والصحة والبنية التحتية "، يقول أحمد النقبي الرئيس التنفيذي لمصرف الإمارات للتنمية.

إنها الإعانات الأولية من مشاريع الخمسين، وهي خطة لتعزيز ومن المتوقع أن تظهر مبادرات أخرى في الأشهر المقبلة .اقتصاد الإمارات

أعلن وزير الدولة المسؤول عن الذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي والعمل عن بُعد عن تشريع جديد للبيانات.

"أردنا التأكد من أن للاقتصاد الرقمي ومشاريعه مصلحة راسخة في الانتقال إلى الإمارات العربية المتحدة. نريد أيضاً موازنة حماية الخصوصية التي نقدمها للأفراد - فنحن مهتمون بالحريات الفردية والخصوصية - والفرصة المتاحة للقطاع الخاص للنمو والاستقرار هنا، نعلم أن عالم الاقتصاد الرقمي في تغير مستمر، وأن الاتجاهات الجديدة آخذة في الظهور. لا نتظاهر بأننا في الطليعة دائماً، لكننا نريد أن نواصل بذل الجهود لنكون رواداً في هذا المجال"، يقول عمر سلطان العلماء،وزير الدولة المسؤول عن الذكاء الاصطناعي والاقتصاد الرقمي والعمل عن بُعد، الإمارات العربية المتحدة.

في الوقت الذي تحتفل فيه دولة الإمارات العربية المتحدة بيوبيلها الذهبي في ديسمبر ، تضع الدولة أجندة للخمسين عامًا القادمة بناءً على تطورها المستمر وفرصها.

في الوقت الذي تحتفل فيه دولة الإمارات العربية المتحدة بيوبيلها الذهبي في كانون الأول/ ديسمبر، تضع الدولة برنامجاً يركز على الاستمرار في النمو وإيجاد الفرص للخمسين عاماً المقبلة.