المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تراجع بورصتي السعودية ومصر في مطلع الأسبوع وارتفاع بورصة قطر

تراجع بورصتي السعودية ومصر في مطلع الأسبوع وارتفاع بورصة قطر
تراجع بورصتي السعودية ومصر في مطلع الأسبوع وارتفاع بورصة قطر   -   حقوق النشر  Thomson Reuters 2022
بقلم:  Reuters

(رويترز) – تراجعت البورصة السعودية، للجلسة الثانية على التوالي، يوم الأحد، نتيجة ضغوط جراء تراجع أسهم البنوك والبتروكيماويات، فيما انتعشت بورصة قطر بعد هبوطها أكثر من اثنين في المئة في الجلسة السابقة.

وهبط المؤشر الرئيسي للبورصة السعودية 0.8 في المئة مواصلا خسائر الخميس مع تراجع سهم البنك الوطني السعودي 2.6 في المئة وأرامكو السعودية العملاقة للنفط 1.4 في المئة.

وأعلنت أرامكو الأسبوع الماضي صافي دخل قدره 39.5 مليار دولار للربع المنتهي في 31 مارس آذار، ارتفاعا من 21.7 مليار دولار في العام السابق.

وقفزت أسهم شركة المملكة القابضة 9.9 في المئة، محققة أكبر مكاسب يومية لها منذ أوائل يونيو حزيران من العام الماضي، بعد أن وقع الملياردير السعودي الأمير الوليد بن طلال اتفاقية مع صندوق الاستثمارات العامة لبيع 16.87 في المئة من استثماراته في الشركة بمبلغ إجمالي قدره 5.68 مليار ريال (1.51 مليار دولار).

وصعد مؤشر بورصة قطر 0.1 في المئة بعد أن لقي بعض الدعم من أسهم المالية والطاقة عقب هبوطه أكثر من اثنين في المئة يوم الخميس.

وارتفع سهم مصرف الريان الإسلامي 1.7 في المئة بينما ارتفع سهم شركة قطر لنقل الغاز (ناقلات قطر) 2.7 في المئة.

ووقعت ألمانيا وقطر يوم الجمعة إعلانا لتعزيز شراكتهما في مجال الطاقة مع التركيز على تجارة الهيدروجين والغاز الطبيعي المسال مع بحث أكبر اقتصاد في أوروبا عن إمدادات بديلة في خضم الغزو الروسي لأوكرانيا.

وخارج منطقة الخليج، هبط مؤشر الأسهم القيادية في مصر عند الإغلاق 0.8 في المئة مع تراجع سهم البنك التجاري الدولي 0.7 في المئة، وتراجع سهم أبو قير للأسمدة 2.3 في المئة.

البحرين .. هبط المؤشر 0.9 في المئة إلى 1906 نقاط.

عُمان .. هبط المؤشر 0.4 في المئة إلى 4140 نقطة.

الكويت .. هبط المؤشر 0.4 في المئة إلى 8664 نقطة.

(الدولار = 3.7510 ريال)