Eventsالأحداثبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

الذهب ينخفض بعد بيانات عززت الرهان على رفع كبير للفائدة الأمريكية

الذهب يصعد ويتجه لمكسب أسبوعي جديد مع تسليط الضوء على بيانات الوظائف بأمريكا
الذهب يصعد ويتجه لمكسب أسبوعي جديد مع تسليط الضوء على بيانات الوظائف بأمريكا Copyright Thomson Reuters 2023
Copyright Thomson Reuters 2023
بقلم:  Reuters
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

(رويترز) - تراجعت أسعار الذهب يوم الجمعة بعدما عزز تقرير أفضل من المتوقع عن الوظائف الأمريكية التوقعات بأن مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) سيرفع أسعار الفائدة بشكل حاد.

وانخفضت أسعار الذهب في المعاملات الفورية 0.6 بالمئة إلى 1700.03 دولار للأوقية (الأونصة) بحلول الساعة 1802 بتوقيت جرينتش. وصعدت الأسعار بنحو 2.4 بالمئة حتى الآن هذا الأسبوع.

وتراجعت العقود الأمريكية الآجلة للذهب 0.7 بالمئة عند التسوية إلى 1709.30 دولار للأوقية.

وقال تاي وونج، كبير المتعاملين في هيرايوس للمعادن النفيسة بنيويورك "تنظر السوق إلى تقرير الوظائف الذي فاق التوقعات باعتباره دافعا إضافيا لمجلس الاحتياطي الاتحادي لرفع (أسعار الفائدة) بواقع 75 نقطة أساس أخرى في اجتماع أوائل نوفمبر.

"إذا لم يتماسك الذهب عند مستوى 1690 دولارا فربما يتراجع لمستوى 1660 دولارا. وستركز السوق الآن على بيانات التضخم الرئيسية التي ستصدر الأسبوع المقبل بالإضافة إلى محضر اجتماع مجلس الاحتياطي الاتحادي".

وأظهرت البيانات أن أرباب العمل في الولايات المتحدة عينوا عددا أكبر من المتوقع من العمالة في سبتمبر أيلول وتراجع معدل البطالة إلى 3.5 بالمئة.

وبعد هذه البيانات، ارتفع الدولار مقابل العملات المنافسة، كما صعدت عوائد سندات الخزانة الأمريكية. ويجعل ارتفاع الدولار الذهب أعلى تكلفة بالنسبة لحائزي العملات الأخرى.

وبالنسبة للمعادن النفيسة الأخرى، انخفضت الفضة في المعاملات الفورية 2.3 بالمئة إلى 20.21 دولار للأوقية، لكنها في طريقها لتحقيق أكبر مكسب أسبوعي منذ أواخر يوليو تموز، إذ ارتفعت 6.2 بالمئة تقريبا حتى الآن.

وهبط البلاتين 0.7 بالمئة إلى 915.44 دولار للأوقية، غير أنه لا يزال يتجه لتسجيل أفضل أداء أسبوعي منذ يونيو حزيران 2021.

وانخفض البلاديوم 3.1 بالمئة إلى 2191.17 دولار للأوقية.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

كيف نهزم إدمان وسائل التواصل الاجتماعي ونتوقف عن مقارنة حياتنا بالآخرين؟

دراسة: 38 بالمائة من صفحات الويب التي تم إنشاؤها في عام 2013 لم تعد متاحة

شاهد: تعرّف على غواغوا.. الروبوت الصيني القادر على محاكاة مشاعر البشر