بسبب كوفيد.. الصين تغلق منطقة تضم مصنعا كبيرا لآيفون والأخير يعرض علاوات للاستمرار بالعمل

فوكسكون هي أكبر مصنع لهواتف آيفون، إذ تنتج 70 بالمئة من الشحنات العالمية
فوكسكون هي أكبر مصنع لهواتف آيفون، إذ تنتج 70 بالمئة من الشحنات العالمية Copyright AP Photo
Copyright AP Photo
بقلم:  يورونيوز مع وكالات
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

شركة فوكسكون هي أكبر مصنع لهواتف آيفون، إذ تنتج 70 بالمئة من الشحنات العالمية وينتج أغلبها من مصنع تشنغتشو الذي يعمل به نحو 200 ألف موظف وعامل. ولدى الشركة مواقع إنتاج أخرى أصغر في الهند وجنوب الصين.

اعلان

أعلنت منطقة صناعية صينية، تضم مصنعا لهواتف آيفون تابعا لشركة فوكسكون، يوم الأربعاء عن إغلاق جديد لمكافحة كوفيد-19 مما أثار تساؤلات حيال تأثير ذلك على جهود الشركة الموردة لأبل لتهدئة الاستياء العام في المصنع.

وقالت المنطقة الاقتصادية لمطار تشنغتشو في وسط الصين إنها ستفرض مجددا إجراءات بأثر فوري بما يشمل منع كل السكان من الخروج ولن تسمح إلا للمركبات المصرح لها بالتحرك على الطرق. وستبقى تلك القيود مفروضة حتى التاسع من نوفمبر تشرين الثاني.

وفوكسكون هي أكبر مصنع لهواتف آيفون، إذ تنتج 70 بالمئة من الشحنات العالمية وينتج أغلبها من مصنع تشنغتشو الذي يعمل به نحو 200 ألف موظف وعامل. ولدى الشركة مواقع إنتاج أخرى أصغر في الهند وجنوب الصين.

ولم يوضح إعلان المنطقة الصناعية كيف ستنطبق تلك الإجراءات على فوكسكون. ولم تستجب شركتا فوكسكون وأبل بعد لطلبات للتعليق.

وكان تعهد المصنع، الثلاثاء، بزيادة العلاوات بواقع أربع مرات للموظفين الذين يوافقون على البقاء في العمل رغم تدابير الإغلاق المفروضة لمكافحة انتشار فيروس كورونا. وكانت تدابير الإغلاق قد طالت المصنع منذ منتصف تشرين الأول/أكتوبر بعد الكشف عن تفشي الإصابات.

لكن انتشرت عبر الشبكات الاجتماعية شكاوى من موظفين حول ظروف عملهم ونقص تدابير الحماية من الفيروس.

وبينت فيديوهات تداولها مستخدموالإنترنت في الأيام الأخيرة عشرات الموظفين، بعضهم يحمل حقائب، وهم يهربون من الموقع مع القفز فوق السياج ثم المشي على الطريق للعودة إلى منازلهم سيراً على الأقدام.

وأعلنت الشركة على حسابها الرسمي على شبكة التواصل الاجتماعي الصينية "ويتشات"، الثلاثاء،  أنها ستدفع مكافأة يومية قدرها 400 يوان (حوالي 55 دولاراً) للموظفين الذين يقصدون المصنع للعمل، أي أربعة أضعاف المبلغ المعتاد.

وأعلنت أن الموظفين سيحصلون أيضاً على مكافأة إضافية في حالة الوجود في المصنع لمدة 15 يوماً على الأقل في تشرين الثاني/نوفمبر، وهي مكافأة تصل إلى 15 ألف يوان (2075 دولاراً) في حال قصدوا المصنع طوال الشهر.

وقالت شركة فوكسكون التي يُعدّ مصنعها في تشنغتشو الأكبر في العالم لهواتف "آي فون" التابعة لمجموعة "آبل" الأميركية، إنها تواجه "معركة طويلة" ضد بؤرة كوفيد المكتشفة، من دون تحديد عدد الموظفين الذين يلازمون الحجر.

وأكدت الشركة "التعاون مع الحكومة لتنظيم عمل الموظفين والمركبات"، والسماح للموظفين بالمغادرة إذا رغبوا في ذلك.

وطلبت السلطات المحلية من الموظفين الفارين التسجيل عند الوصول، ثم التزام الحجر الصحي لأيام في المنزل.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: تعرض عشرات الموظفين للضرب في أكبر معمل لصناعة هواتف الآيفون بالعالم

شولتس يلتقي شي جينبينغ في بكين والرئيسان يحذران روسيا من استخدام الأسلحة النووية

"ترجمة الضوء إلى صوت"..تكنولوجيا جديدة تسمح للمكفوفين بسماع كسوف الشمس الكلي خلال أيام