اعتقال رئيس الوزراء البرتغالي السابق بتهمة التهرب من الضرائب

اعتقال رئيس الوزراء البرتغالي السابق بتهمة التهرب من الضرائب
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
اعلان

النيابة العامة في البرتغال تواصل التحقيق مع رئيس الوزراء السابق جوزيه سوكراتس في إتهامات بشأن التهرب الضريبي، وتبييض الأموال والفساد. وتأتي هذه القضية بعد حوالي أسبوع فقط من كشف فضيحة فساد مرتبطة بمنح تأشيرات خاصة لمستثمرين أجانب، أدت إلى توقيف العديد من كبار المسؤولين في الدولة، ودفعت وزير الداخلية في حكومة يمين الوسط ميغيل ماسيدو إلى تقديم استقالته. واضطرت مؤسسة التلفزيون الحكومي البرتغالي إلى وقف تعاملها مع جوزيه سوكراتس حيث يعمل كمعلق تلفزيوني منذ رحيله عن رئاسة الوزراء في العام ألفين وأحد عشر.

رئيس الوزراء الاشتراكي السابق جوزيه سوكراتس، الذي رأس الحكومة في الفترة من عام ألفين وخمسة حتى استقالته في عام ألفين وأحد عشر بعد أن رفض البرلمان مرارا برنامجه لخفض النفقات، أعتقل ليلة الجمعة في مطار لشبونة بعد عودته من باريس.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

الفساد السياسي مرتبط بعدم كفاءة العدالة

قاض نمساوي يدين مستشار النمسا السابق كورتس في قضية الإدلاء بتصريحات كاذبة ضمن تحقيق برلماني

نهاية رجل شجاع: أليكسي نافالني.. عدو بوتين اللدود الذي تحداه حتى الممات