Eventsالأحداثالبودكاست
Loader

جدونا

اعلان

جائزة نوبل للسلام تسلم للهندي كيلاش والباكستانية مالالا

جائزة نوبل للسلام تسلم للهندي كيلاش والباكستانية مالالا
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

جائزة نوبل للسلام منحت هذا العام في أسلو مناصفة للهندي كيلاش ساتيارثي الذي ناضل ضد عمالة الأطفال، والباكستانية مالالا يوسف زاي التي باتت أيقونة

اعلان

جائزة نوبل للسلام منحت هذا العام في أسلو مناصفة للهندي كيلاش ساتيارثي الذي ناضل ضد عمالة الأطفال، والباكستانية مالالا يوسف زاي التي باتت أيقونة عالمية للنضال من أجل تعليم البنات، متعهدة بمواصلة نضالها

وقد حضر في حفل تسليم الجائزة حوالي سبعة آلاف طفلا للترحيب بالمدافعين عن حقوق الطفل. ويقول كيلاش ساتيارثي

ليس هناك عنف أقوى من إنكار أحلام أطفالنا. لذا أرفض بألا يكون هناك مكان لأحلام أطفالنا في المعابد والمساجد والكنائس. وإنني أرفض أن يكون العالم فقيرا جدا، في حين أن نفقات عسكرية لأسبوع واحد يمكن أن تدخل جميع الأطفال إلى المدارس

أما مالالا يوسف زاي فتقول

هذه الجائزة ليست لي وحدي، إنها لأولئك المنسيين من الأطفال الذين بريدون التعلم أيضا. وهي للأطفال الذين يتملكهم الخوف والذين يريدون السلام، وهي لمن لم تسمع أصواتهم ويريدون التغيير. وإنني هنا لأدافع عن حقوقهم وإسماع أصواتهم. ليس الوقت لأن نرأف بهم ولكن لأن نعمل لأجلهم

وكانت مالالا تعرضت لتهديدات عدة جراء مطالبتها بحق التعليم، ولخصت وصولها إلى خيارين اثنين: الأول هو أن تصمت وتنتظر أن تقتل، والثاني هو أن تتكلم ثم تقتل، قائلة إنها اختارت الخيار الثاني، وقد قررت أن ترفع صوتها

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

جائزة نوبل للسلام مناصفة بين ملالا يوسف وكايلاش ساتيارثي

شاهد: مجمع في إسلام أباد يعلم الحجاج مناسك الحج وآدابها قبل التوجه إلى مكة المكرمة

شاهد: عشرات آلاف الأطفال الأفغان يعانون من آثار الفيضانات