احتجاج استباقي لمزارعين اوروبيين على معاهدة التجارة الحرة مع الولايات المتحدة الاميريكية.

 محادثة
احتجاج استباقي لمزارعين اوروبيين على معاهدة التجارة الحرة مع الولايات المتحدة الاميريكية.
حجم النص Aa Aa

بحرق الدمى و الرسومات التي تمثل مسؤولين سياسيين اوروبيين. مزارعون اوروبيون احتجوا امام المفوضية الاوروبية على معاهدة التجارة الحرة مع الولايات المتحدة الاميريكية و خاصة ما يتعلق منها باستيراد اللحوم و السلامة الغذائية. يورونيوز جالت بين المتظاهرين فقال مزارع:“نتظاهر ضد الاتفاق الذي يتيح
استيراد الحليب و اللحوم باسعار متهاودة نسبة لما ننتجه نحن من حليب و لحوم عالية الجودة” و قال مزارع آخر:“هم يجعلون الابقار تنتج بكثافة و اذا صدق الاتفاق فنحن نتجه نحو غذاء غير جيد”. وقالت نقابية زراعية:” نعمل في القطاع الصحي الزراعي و في الولايات المتحدة الاميريكية الناس ليست لهم ضمانات صحية كل شيء هناك يخضع للخصخصة هنا نريد الاستمرار في الضمان الصحي و التعلم و نرغب بالحصول على غذاء صحي و نريد تضامنا بين الناس”. المفاوضات بشان معاهدة التجارة الحرة مع الولايات المتحدة من القرر ان تنتهي في ختام عام الفين و خمسة عشر. المظاهرة الاحتجاجية الزراعية الاوروبية واكبتها منذ الصباح الباكر ايفي كوتسوكوستا من يورونيوز وتقول في ختام تقريرها: “القادة الاوروبيون مصممون على توقيع اتفاق التجارة الحرة مع الولايات المتحدة و المزارعون ايضا مصرون على العودة الى التظاهر بكثافة في شباط فبراير المقبل حين ستستانف مفاوضات اتفاقية التجارة الحرة مع الولايات المتحدة.

قال مزارع اوروبي : نتظاهر ضد اتفاق يتيح استيراد الحليب و اللحوم باسعار متهاودة نسبة لما ننتجه نحن من حليب جيد و لحوم عالية الجودة.