المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

إستنكار دولي للهجوم الدموي على صحيفة شارلي إيبدو الفرنسية الساخرة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
إستنكار دولي للهجوم الدموي على صحيفة شارلي إيبدو الفرنسية الساخرة

<p>المجتمع الدولي ندد بالهجوم الدموي الذي تعرضت له صحيفة شارلي إيبدو الساخرة في مكتبها بباريس الأربعاء، و أودت بحياة 12 شخصاً ، ردود الأفعال الرافضة و المستنكرة للهجوم توالت و قادة عدة دول أعلنوا تضامنهم مع الشعب الفرنسي.</p> <p>الرئيس الأمريكي باراك أوباما يقول: <br /> “هؤلاء الذين ينفذون الهجمات ضد الأبرياء المدنيين ، في نهاية المطاف ، سينسون. و سنقف مع الشعب الفرنسي في هذا الوقت الصعب جداً جداً.”</p> <p>جون كلود يونكر رئيس المفوضية الأوروبية يقول:<br /> “أريد أن أقول أن في هذا المساء ، نحن الأوروبيون مفزوعون ، متأثرون و حزينون ، و نود أن يعرف الفرنسيون أنه في هذا المساء كل الأوروبيين هم باريسيون و فرنسيون.”</p> <p>أنجيلا ميركل المستشارة الألمانية نقول:<br /> “هذا هجوم ضد القيم التي نعتز بها جميعاً، و التي ستبقى ، قيم حرية الصحافة، و الحرية بصفة عامة و كرامة الإنسان.”</p> <p>ديفيد كامرون، رئيس الوزراء البريطاني يقول:<br /> “أعلم أن كل واحد في بريطانيا يريد الوقوف مع الحكومة الفرنسية و الشعب الفرنسي في هذا الوقت. لا يجب أن نسمح أبداً بالمساس بالقيم التي نعتز بها من ديمقراطية، و حرية التعبير، من قبل هؤلاء الارهابيين.”</p> <p>بنيامين نتنياهو رئيس الوزراء الاسرائيلي يقول:<br /> “هجمات الإسلام الراديكالي لا تعرف الحدود. هذه هي الهجمات الدولية والإستجابة يجب أن تكون دولية. الإرهابيون يريدون تدمير حريتنا وحضارتنا.”</p>