لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

ركاب الطائرة جيرمان وينغز المنكوبة صرخوا جميعا قبل سقوطها ياالله

 محادثة
ركاب الطائرة  جيرمان وينغز المنكوبة صرخوا جميعا قبل سقوطها ياالله
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

مازال حادث الطائرة الألمانية المنكوبة جيرمان وينغز يتفاعل بعد أن تكشف أن مساعد الطيار كان يعاني من اضطرابات نفسية ، وأن حالته الصحية لم تكن تسمح له بالطيران. وأن الشركة كانت على علم بذلك.
الحادث الذي أدى إلى مقتل مئة وخمسين شخصا دفع بعض الشركات العالمية للمطالبة بإعادة بعض قواعد التوظيف ، وتواجد طيارين في قمرة القيادة خلال كل فترة الرحلة. في آخر مستجدات الحادث كشفت مجلة باري ماتش الفرنسية أن الركاب الذين تيقنوا فبل ثوان من ارتطام الطائرة وتحطمها صرخوا جميعا مستغيثين ياالله. في مدرسة الطيران في بيرمين في ألمانيا عقد مدير الشركة كارستن شبور صرح قائلا:

سوف نجلس ونفكر كيف يمكننا أن نفعل بشكل أفضل فيما يخص اختيار الطيارين، وماذا يمكننا أن نفعل بشكل أفضل قيما يخص التدريب. ولكن لا يجب أن نخلط ذلك بثقتنا بما فعلته لوفتهانزا منذ عشرات السنين باختيار وتدريب أكثر من عشرة آلاف طيار الشركة الالمانية لوبتز أكدت أنها كانت قد أوقفت تدريب مساعد الطيار خلال ستة اشهر قبل ست سنوات لكن المسؤولين في شركة لوفتهانزا رفضوا حتى الآن اعطاء أية تفاصيل عن اسباب هذا التوقيف