المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

ليلة أخرى من المسيرات السلمية لتنديد بعنف الشرطة في مدينة بالتيمور الأمريكية

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
ليلة أخرى من المسيرات السلمية لتنديد بعنف الشرطة في مدينة بالتيمور الأمريكية

ليلة أخرى من المسيرات السلمية للمطالبة بانزال العدالة ولتنديد بعنف الشرطة إثر مقتل الشاب الأسود فريدي غراي أثناء اعتقاله في 19 أبريل/نيسان المنصرم، شهدتها مدينة بالتيمور في ولاية ماريلاند الأمريكية، مساء الخميس.

ومن المنتظر أن تقدم الشرطة نتائج تحقيقها في وفاة غراي، البالغ 25 عاما إلى ممثلي الإدعاء الجمعة.

مفوض الشرطة في بالتيمور، أنطوني باتس يقول: “ هناك بعض المقيمين ورجال الأعمال يقولون: هل يمكن أن ينتهي حظر التجوال حتى تتم تسوية الأمور؟ أود أن أقول لهؤلاء، إنه على الرغم من عدم تسجيل أي أعمال عنف في اليومين الماضيين إلا أن حظر التجوال سيستمر في نهاية الأسبوع. ولهذا أطلب صبركم وتفهمكم.”

ويسعى المحتجون في بالتيمور، التي تسكنها غالبية من السود إلى إجابات بشأن ما حدث لفريدي غراي، الذي توفي بعد أن تعرض لإصابة في العمود الفقري، وهو رهن احتجاز الشرطة.