عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

تجدد المظاهرات في سياتل الأمريكية ضد مشارع نفطية في القطب الشمالي

محادثة
euronews_icons_loading
تجدد المظاهرات في سياتل الأمريكية ضد مشارع نفطية في القطب الشمالي
حجم النص Aa Aa

تظاهر حوالى مائتي شخص في مدينة سياتل الأمريكية اليوم ضد منصة نفطية تابعة لشركة شل ترسو قبالة سواحل المدينة استعدادا للتوجه إلى القطب الشمالي للتنقيب عن موارد نفطية هناك.

تأتي هذه الاحتجاجات بعدما سمحت الادارة الامريكية منذ أيام لشركة شل التنقيب في القطب الشمالي و هو ما أثار حفيظة منظمات الدفاع عن البيئة و المواطنين حيث يقول أحد المتظاهرين:“نحن هنا لتمرير رسالة لشركة شل، لا نريد منصتهم هنا، ولا نريدها أن تنقب عن النفط في القطب الشمالي، نريد أن نبدأ في المرحلة الإنتقالية نحواقتصاد دائم لا يقوم على الوقد الأحفري.”

وتظاهر المئات من نشطاء البيئة يوم السبت في مجموعات موزعة على عدة زوارق مطاطية جابت مياه ميناء مدينة سياتل الأمريكية إحتجاجا على مشروع العملاق النفطي شل للتنقيب عن النفط قبالة سواحل ألاسكا في المحيط المتجمد الشمالي .