الملكة إليزابيث تدعو للحفاظ على الوحدة في أوروبا

الملكة إليزابيث تدعو للحفاظ على الوحدة في أوروبا
بقلم:  Smain Djaouti
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

الملكة إليزابيث الثانية و في زيارتها الخامسة لألمانيا حظيت باستقبال استثنائي ميزه الحفاوة و الترحاب ، و استقبلت من قبل الرئيس الالماني يواخيم جاوك

اعلان

الملكة إليزابيث الثانية و في زيارتها الخامسة لألمانيا حظيت باستقبال استثنائي ميزه الحفاوة و الترحاب ، و استقبلت من قبل الرئيس الالماني يواخيم جاوك في المأدبة التي أقيمت في المقر الرسمي للرئيس ، و الذي أكد في كلمة له على أن الاتحاد الأوروبي بحاجة لبريطانيا العظمى. و هذا بحضور ديفيد كامرون رئيس الوزراء البريطاني و المستشارة أنجيلا ميركل. من جهتها قالت الملكة التي لم يعهد عليها الخوض في المسائل السياسية:
“ في حياتنا سيادة الرئيس، شاهدنا الاسوأ و لكن شاهدنا أيضاً الافضل في أوروبا. لقد رأينا كيف يمكن أن تتغير الامور بسرعة إلى الأفضل، و لكننا يجب علينا أن نعمل جاهدين للحفاظ على فوائد عالم ما بعد الحرب. و نحن نعلم أن الانقسام في أوروبا أمر خطير، و أنه علينا أن نحترس في الغرب، و كذلك في شرق قارتنا .”

الكثير من المحللين رجحوا أن تكون الملكة وميركل قد تطرقتا إلى خطط بريطانيا لإجراء استفتاء شعبي بشأن بقائها في الاتحاد الأوروبي. يذكر أن ديفيد كامرون يرغب في البقاء في الاتحاد، إلا أنه يواجه جناحاً قوياً ناقداً للاتحاد داخل حزب المحافظين الذي يتزعمه، و من المقرر ان يقام استفتاء عام 2017 حول بقاء بريطانيا في الاتحاد أو خروجها منه.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: المئات يحتجون ضد إلغاء المؤتمر الفلسطيني في برلين

"بأسلوب شرطة الثلاثينات".. ألمانيا تحظر انعقاد مؤتمر مؤيد لفلسطين

محكمة العدل.. ألمانيا ترفض "بشدة" اتهامات نيكاراغوا بتسهيل الإبادة الجماعية في غزة