عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

آلاف السياح الأجانب يغادرون تونس بعد هجوم سوسة

Access to the comments محادثة
euronews_icons_loading
آلاف السياح الأجانب يغادرون تونس بعد هجوم سوسة
حجم النص Aa Aa

انتهت العطلة الصيفية مبكرا في مدينة سوسة التونسية بالنسبة لآلاف السياح الأجانب الذين سارعوا إلى ربط أمتعتهم للعودة من حيث أتوا بعد هجوم الجمعة على أحد شواطئ المنطقة مخلفا قرابة أربعين قتيلا.

خمسة عشر منهم، على الأقل، يحملون جنسية بريطانية، فيما تتواصل عملية التعرف على هويات بقية الضحايا الذين يُتوقَّع أن يكونوا من جنسيات ألمانية وبرتغالية وبلجيكية وآيرلندية.

سيف الدين الرزقي الطالب التونسي ذو الأربع والعشرين سنة من العُمر يقف وراء هذه المجزرة، التي تبناها التنظيم المسمى “الدولة الإسلامية“، والتي نفذها القاتل بإطلاق النار عشوائيا طيلة حوالي سبع دقائق على السياح الذين كانوا على الشاطئ وفي محيط المسبح وحتى داخل الفندق، وذلك قبل أن يتلقى رصاصات من أحد أعوان الأمن في شارع محاذ.