لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

حوادث تشوب الانتخابات التشريعية في هايتي

 محادثة
حوادث تشوب الانتخابات التشريعية في هايتي
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

تخللت عدة حوادث الانتخابات التشريعية في هايتي. إذ سجل تأخر في فتح بعض مراكز الاقتراع، كما قام مواطنون غاضبون بتخريب مركز في العاصمة بورت أو برانس.

التشرذم السياسي في هايتي يثير المخاوف من وقوع أحداث عنف في البلاد، حيث فاق عدد المرشحين 1800 شخص يتنافسون على 139 مقعداً في مجلس الشعب. كثرة المرشحين حالت دون وجود ممثل عن كل مرشح في دائرته الانتخابية وهو ماتسبب بعدد من حوادث العنف.

هذه الانتخابات التشريعية الأولى التي تشهدها البلاد منذ وصول الرئيس ميشيل مارتيلي إلى الحكم في العام 2011، فقد أرجئ عقدها مرتين سابقاً بسبب حركات الاحتجاج الشعبي والاضطرابات السياسية العميقة بين الحكومة والمعارضة.

ستة ملايين ناخب دعيوا اليوم لاختيار أعضاء مجلس النواب وثلثي أعضاء مجلس الشيوخ في اختبار للاستقرار هذه الدولة الأفقر في القارة الأميركية، والتي تعصف بها الاضطرابات السياسية باستمرار.