لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

برتغاليون يتظاهرون لاستعادة أموالهم بعد إفلاس مصرف شبيرتو سانتو

 محادثة
برتغاليون يتظاهرون لاستعادة أموالهم بعد إفلاس مصرف شبيرتو سانتو
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

اعتصم مئات البرتغاليين الغاضبين في شوارع العاصمة لشبونة مطالبين بأموالهم التي ضاعت بعد إعلان مصرف شبيريتو سانتو إفلاسه العام الماضي.

المظاهرة الاحتجاجية تتزامن مع عودة المهاجرين البرتغاليين العاملين في دول أوروبية إلى بلدهم بمناسبة عطلة الصيف.

فالكثير من هؤلاء كانوا قد استثمروا أمولاً في المصرف قبل إعلان إفلاسه، وتلقوا وعوداً من مصرف نوفو بانكو الذي قام على أنقاض المفلس باستعادة جزء من أموالهم على الأقل.

أحد المودعين المشاركين في المظاهرة: “قالوا إن المشكلة ستُحل بين كانون الثاني وآذار، وأعلنوا على موقعهم الإلكتروني أنهم سيعيدون أموالنا مع الفوائد، حتى الآن لم يعيدوا أموالنا. إنهم غير صادقين.” وتقول مشاركة في الاعتصام وهي تبكي: “منذ عام فقدت الأمل، غير أن زوجي مازال متفائلاً…”

ويضغط منظمو الحملة الاحتجاجية على المصرف المركزي البرتغالي كي يتم بيع مصرف نوفو بانكو إلى مشتر جديد يضمن لهم استرجاع أموالهم دون تأخير. حيث يعد نوفو بانكو المعرض للبيع حالياً الوريث الشرعي لمصرف شبيرتو سانتو المفلس.