الحكم على المعارض الفنزويلي ليوبولدو لوبيز بالسجن لثلاثة عشر عاماً

الحكم على المعارض الفنزويلي ليوبولدو لوبيز بالسجن لثلاثة عشر عاماً
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

صدر الحكم على المعارض الفنزويلي ليوبولدو لوبيز بثلاثة عشر عاماً وتسعة أشهر من السجن، بتهمة التحريض على العنف خلال مظاهرات ضد حكومة نيكولاس مادورو عام

اعلان

صدر الحكم على المعارض الفنزويلي ليوبولدو لوبيز بثلاثة عشر عاماً وتسعة أشهر من السجن، بتهمة التحريض على العنف خلال مظاهرات ضد حكومة نيكولاس مادورو عام 2014.
ليوبولدو لوبيز معتقل منذ فبراير 2014، وهو مؤسس حزب الإرادة الشعبية المعارض.

تقول زوجته ليليان تينتوري:
“يجب أن يكونوا فخورين بأبيهم. هذا ما سأخبر به مانويلا وليوبولدو سانتياغو. لا يوجد في نضال رجل أنبل من النضال لأجل الحرية، والعدالة وحقوق الشعب. وهذا ما يفعله ليوبولدو”.

المعارضة الفنزويلية لم تتقبل الحكم، وهي تستعد للتحرك السياسي من أجل إسقاط الحكم وإطلاق سراح لوبيز.

يقول الرئيس التنفيذي لائتلاف المعارضة: “ثلاثة عشر عاماً زمن طويل. ولكن 87 يوماً تمر بسرعة. بعد 87 يوماً سيجتمع البرلمان الذي سيقر قانون العفو والمصالحة، مما سيعيد ليوبولدو لوبيز إلى الشارع بقرار سيادي من الشعب الفنزويلي.”

حزب الإرادة الشعبية لعب دوراً مركزياً في احتجاجات فبراير 2014. وتحمل الحكومة زعيمه مسؤولية سقوط ضحايا خلال هذه الاحتجاجات.
قضية ليوبولدو لوبيز باتت رمزاً للصراع بين المؤيدين للحكومة والمعارضين لها.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

فيديو: توقعات بمقتل العشرات إثر انهيار منجم غير قانوني للذهب في فنزويلا

نيكولاس مادورو يعلق نشاط مكتب حقوق الإنسان لدى الأمم المتحدة إثر اتهامه "بالتجسس والتآمر”

شاهد: الفنزويليون يحتفلون بعيد الأبرياء المقدسين