عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

راهب بولندي يكشف عن ميوله الجنسية المثلية ويحدث ضجة في الفاتيكان

محادثة
euronews_icons_loading
راهب بولندي  يكشف عن ميوله الجنسية المثلية ويحدث ضجة في الفاتيكان
حجم النص Aa Aa

الأب كريستوف أولاف شارامسا أحدث اليوم زلزالا في الأوساط الكاثوليكية. الراهب البولندي البالغ من 43 عاما، كشف عن ميوله الجنسية المثلية هذا السبت في روما. خلال مؤتمر صحفي اعلن الأب شارامسا الذي يشغل كذلك منصبا داخل مجمع العقيدة الكاثوليكي، أنه يعيش مع رفيقه تحت سقف واحد منذ سنوات.

عن هذا الإعلان قال الأب شارامسا : “قراري بالكشف عن ميولي الجنسية هو قرار شخصي جدا. كان أمرا صعبا للغاية أن أعلن ذلك في وسط معاد للمثلية كما هو الحال بالنسبة للكنيسة الكثوليكية. أطلب من كل واحد أن يأخد بعين الاعتبار هذا الواقع الذي يصعب فهمه على أي شخص لم يمر بمثل هذه الظروف خلال حياته الشخصية.”

في بيان رسمي عبر الفاتيكان عن غضبه من هذا الإعلان معتبرا بأنه “خطير جدا” و “غير مسؤول”. خصوصا انه يأتي قبل يومين فقط من إفتتاح البابا فرنسيس لسينودس مهم جدا للاساقفة حول العائلة.

ينتظر أن تناقش خلاله قضية الشذوذ الجنسي التي قسمت بعمق الكنيسة الكاثوليكية، البعض يرى بأنه “اضطراب” يجب محاربته، و البعض الآخر يرى بأنه واقع يجب أن يأخد بعين الاعتبار.