فولكسفاغن تستعيد سيارات من اوروبا وتفتيش لمركز لامبورغيني

فولكسفاغن تستعيد سيارات من اوروبا وتفتيش لمركز لامبورغيني
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button

اعلنت مجموعة فولكسفاغن انها ستستدعي ثمانية ملايين وخمسمئة الف سيارة من سياراتها في اوروبا والتي زود محركها الديزل بعادم لا يكشف حقيقة كمية

اعلان

اعلنت مجموعة فولكسفاغن انها ستستدعي ثمانية ملايين وخمسمئة الف سيارة من سياراتها في اوروبا والتي زود محركها الديزل بعادم لا يكشف حقيقة كمية الانبعاثات.

يأتي ذلك بعدما امرتها السلطات الالمانية مجموعة فولكسفاغن باستدعاء مليونين واربعمئة الف سيارة من هذه السيارات الموجودة في المانيا.

هذا وستشرف وزارة النقل على عملية الاستدعاء. ويقول وزير النقل الكسندر دوبرينت: “قدرت الحكومة الفيدرالية ان المشكلة تتعلق
ببرنامج يستخدم جهازاً غير صالح. فولكسفاغن عليها الغاء البرنامج الموجود في جميع هذه الآليات واتخاذ التدابير المناسبة لتأمين تطابقها مع معايير الانبعاثات”.

هذه السيارات هي من بين احدى عشر مليون سيارة موجودة في جميع انحاء العالم كما افادت الشركة المصنعة.

وكانت فولكسفاغن قد قدمت الاسبوع الماضي خطة لمطابقة سياراتها مع المعايير لكنها لا تنص سوى على فحص بعض السيارات اعتباراً من مطلع العام المقبل. الحكومة لن تعط رداً على هذه الخطة فإنها حسب صحيفة بيلد “نفد صبرها” وليست مستعدة لانتظار قرار الشركة لتصحيح الخطأ.

من ناحية اخرى، وفي ايطاليا، قامت الشرطة المالية بتفتيش مقر فولكسفاغن في فيرونا ومكاتب لامبورغيني في بولونيا – فلامبورغيني تملكها المجموعة الالمانية . وقد سعت الشرطة المالية للحصول على ملفات تتعلق بفضيحة الانبعاثات. كما تجري تحقيقاً مع الرئيس
التنفيذي للفرع الايطالي لفولكسفاغن ماسيمو نورديو ومعه خمسة مدراء آخرين.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

سيارات "لامبورغيني" تتجه نحو عالم المركبات الكهربائية

بعد عطل معلوماتي جسيم في مصانعه... عملاق السيارات الألماني فولكسفاغن يستأنف الإنتاج

نمو مبيعات السيارات الجديدة في أوروبا بنسبة 28.8% خلال مارس