عاجل
This content is not available in your region

العراق: مياه الامطار تمتزج بمياه الصرف الصحي وتجرف خيم النازحين

محادثة
العراق: مياه الامطار تمتزج بمياه الصرف الصحي وتجرف خيم النازحين
حجم النص Aa Aa

العاصفة التي ضربت العراق منذ مساء يوم الاربعاء حملت معها امطاراً غزيرة شكلت سيولاً جرفت طفلة وتسببت في موتها في طوز خورماتو التي تبعد مئتين وعشرين كيلومتراً شمال بغداد.

هذه الامطار اجتاحت ايضاً شوارع العاصمة ومنازلها بسبب ضعف البنى التحتية وخلفت اضراراً في مخيمات اللاجئين، كما هنا في حي الدورة حيث يصرخ احمد عمر “لا عدل يا ايها النواب والمسؤولين والحكومة. نحن شعبكم لقد بعتونا بدينار”.

السكان امضوا ليلتهم في ازالة مياه الامطار الملوثة بمياه الصرف الصحي التي اغرقتهم.

ام عمر احدى النازحات وتعيش في خيمة تشكو الحكومة قائلة: عانينا من القصف، جئنا الى هنا بحثاً عن الامن. لكنهم لا يؤمنون لنا شيئاً ولا حتى مكاناً للعيش فيه. هذه الخيم يفترض ان تكون جديدة لكني اقسم ان القبر افضل منها”.

وفي محافظة الانبار غرب البلاد وتحديداً في عامرية الفلوجة انقذت القوات الامنية والعشائر حوالى الف اسرة نازحة دمرت وجرفت سيول الامطار مخيماتها.

هذا واعلنت الحكومة يوم الخميس يوم اجازة وطنية لعلمها ان العدد الاكبر من السكان لن يتمكنوا من الوصول الى اماكن اعمالهم بسبب تعطل وسائل النقل بعد ان جرفت المياه السيارات في بعض المناطق التي غرقت في برك من المياه.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox