المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

الأزيديون يرفضون العودة إلى سنجار ويبحثون عن ملجأ آمن للعيش

Access to the comments محادثة
بقلم:  Kawtar Wakil
euronews_icons_loading
الأزيديون يرفضون العودة إلى سنجار ويبحثون عن ملجأ آمن للعيش

الأزيديون يرفضون العودة إلى بلدهم ويبحثون عن ملجأ آمن للعيش بسلام، حفصة عبد الله لاجئة أزيدية من سنجار في مخيم للاجئين في مدينة ديار بكر جنوب تركيا، ذات الأغلبية الكردية.

حفصة عبد الله لاجئة أزيدية من سنجار:“تنظيم الدولة الاسلامية يقتل أطفالنا ورجالنا. يختطفون النساء، نحن خائفون من العودة، لن يكون هناك سلام في تلك المدينة، لقد هدموا منازلنا، وخربوا كل شيء، لم يعد لدينا شيء نملكه هناك، يجب توفير بيئة آمنة في حال عودتنا إلى المدينة، وإلا فإننا لن نتمكن من العودة مرة أخرى، لذلك لا نرغب في العودة في الوقت الحالي” البوابات الحدودية بين العراق وتركيا شهدت حركةَ نزوحٍ كبيرة للعراقيين من الطائفة الأزيدية بسبب تعرضِهم للملاحقة وممارسات غير إنسانية من قبل عناصر تنظيم ما يسمى “ الدولة الاسلامية” بعد احتلال سنجار.