عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

مسيرات في بولندا تندد بقرار الحكومة توسيع سيطرتها على وسائل الاعلام الرسمية

euronews_icons_loading
مسيرات في بولندا تندد بقرار الحكومة توسيع سيطرتها على وسائل الاعلام الرسمية
حجم النص Aa Aa

شهدت ساحة الحرية بالعاصمة البولندية وارسو وعدد من المدن في بولندا مسيرات للدفاع عن المؤسسات الاعلامية الرسمية بعد ان قرار الرئيس بمنح الحكومة سلطات اوسع للسيطرة على القنوات التلفزيونية والاذاعية العامة، وانشد المتظاهرون نشيد الاتحاد الاوروبي الذي ابدى قلقه من القرار.
احد المشاركين في المسيرة والناشط الديمقراطي ماتياس كيوسكي يقول: “نحن هنا لان حرية الاعلام في خطر، لان الديمقراطية في خطر خصوصا وان الاعلام هو صمام مهم للديمقراطية، ان لم تراقب وسائل الاعلام ايدي السلطات فان المواطنين لن يعرفوا ماذا تفعل هذه السلطات”.
بولندا رفضت قلق المفوضية الاوروبية من ان القانون الجديد حول وسائل الاعلام العامة يهدد حرية الاعلام، وحذرت وارسو المفوضية من التدخل في شؤونها الداخلية استنادا الى تقارير سياسية منحازة.
ومن المقرر ان تجتمع المفوضية الاوروبية بعد اربعة ايام لبحث الوضع في بولندا، وتخشى بروكسل من ان تمارس حكومة المحافظين الجديدة في وارسو سياسة تهميش لمؤسسات الدولة.