عاجل
This content is not available in your region

المانيا:تحقيق ضد فيس بوك اثر اشتباه بخرق قانون الخصوصية

محادثة
المانيا:تحقيق ضد فيس بوك اثر اشتباه بخرق قانون الخصوصية
حجم النص Aa Aa

في أول تحقيق رسمي في أوروبا مع موقع تواصل اجتماعي، مكتب مكافحة الاحتكار الألماني فتح تحقيقا مع شركة فيسبوك إثر اشتباه بانتهاك قوانين حماية البيانات، حيث أشار المكتب المسؤول عن تنظيم المنافسة ان فيس بوك ربما يلجأ الى سوء استغلال الموقع والبيانات الموجودة فيه الامر الذي يجعله مهيمنا في سوق مواقع التواصل الاجتماعي.
رئيس مكتب مكافحة الاحتكار في ألمانيا، اندريس مندت يقول:” المستخدمون يقومون بوضع بيانتهم الخاصة ومن ثم يستخدم الفيسبوك البيانات لأغراض إعلانية وبالطبع هي ممولة وجزء من التحقيق الان هو شكوكا قوية بشأن ما إن كان المستخدمون قد أُبلغوا على نحو ملائم بكيفية استخدام بياناتهم وإلا قد يعد الأمر انتهاكا لقوانين حماية البيانات الصارمة بألماني “.
وكان مؤسس موقع فيس بوك في زار برلين الأسبوع الماضي إثر تعرض الشركة للانتقاد من ساسة ومشرعين في ألمانيا بشأن ممارسات الشركة المتعلقة بالخصوصية.
يشار الى ان الشركة تحصل على أرباح من الدعاية والاعلانات المبنية على البيانات التي تجمعها عن علاقات المستخدمين الاجتماعية وآرائهم وأنشطتهم على حساباتهم في الموقع الذي يستخدمه حوالي 1.6 مليار شخص شهريا.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox