عاجل
This content is not available in your region

اشتباكات بين الامن الفرنسي وطلاب في مظاهرة ضد تعديل قانون العمل

محادثة
اشتباكات بين الامن الفرنسي وطلاب في مظاهرة ضد تعديل قانون العمل
حجم النص Aa Aa

اندلعت اشتباكات بين قوات الامن الفرنسية ومجموعات من شباب طلاب المدارس الثانوية والجامعات الذين خرجوا للاحتجاج على مشروع اصلاح قانون العمل.

الامن الفرنسي الذي أطلق القنابل المسيلة للدموع لتفريق المحتجين قال إنه احتجز 130 شخصا على هامش المظاهرة للتحقق من هوياتهم.

المواجهات الجديدة تأتي في إطار احتجاجات شعبية ضد القانون الذي يقول معارضوه إنه منحاز بشكل كبير لأرباب العمل.

طالب فرنسي:
“انا لا زلت في المدرسة الثانوية ولن أبدأ العمل قبل بضعة أعوام لكن التغير يجب أن يبدأ الان يجب التحرك من الان. لا يتوجب الانتظار حتى الغد. لاننا نمثل جيل الغد.”

طالب فرنسي: “نحن هنا بسبب قناعاتنا. لسنا موجودين لتحطيم اشياء أو الاشتباك مع الشرطة. نحن هنا لاننا نريدهم الاستماع إلينا وسنبقى هنا.”

وتتزامن المظاهرات الاخيرة مع بدء لجنة تابعة للجمعية الوطنية الفرنسية بدراسة مقترح مشروع القانون الذي تقول الحكومة إنه سيدعم التوظيف ويحد من البطالة.

وشهدت فرنسا احتجاجات متكررة خلال الاسابيع الماضية ضد القانون المقترح تخللتها مواجهات مع قوات الامن.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox