لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

مخيم إيدوميني: اليونان تصف تصرف الشرطة المقدونية مع اللاجئين بـ "المؤسف"

 محادثة
مخيم إيدوميني: اليونان تصف تصرف الشرطة المقدونية مع اللاجئين بـ "المؤسف"
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

قالت منظمات إغاثية إن عشرات المهاجرين واللاجئين تعرضوا لإصابات الأحد عند الحدود اليونانية المقدونية، جراء استخدام الشرطة المقدونية لقنابل الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي. حيث كانت مجموعة من لاجئي مخيم إيدميني اليوناني تحاول اختراق الأسلاك الشائكة والعبور باتجاه مقدونيا بالقوة.

سلطات أثينا أدانت تصرفات الشرطة المقدونية. يوغوس كيريستاس، المتحدث باسم الحكومة اليونانية بشأن الهجرة : “استخدام للغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت وحتى الرصاص المطاطي بشكل عشوائي ولساعات وسط تواجد نساء وأطفال، إنها ممارسة مؤسفة وخطيرة للغاية. نعتقد أن على سلطات جمهورية مقدونيا اليوغوسلافية السابقة أن تدرك المخاطر المترتبة على مهاجمة اللاجئين والمهاجرين بهذه الطريقة.”

منظمة “أطباء بلاحدود” قالت إنها عالجت إصابات 300 مهاجر بعضهم من النساء والأطفال. ثلاثون شخصاً منهم تعرضوا لطلق مطاطي. الشرطة المقدونية بدورها قالت إن ثلاثة من عناصرها تعرضوا لإصابات نافية استخدام الرصاص المطاطي.

منذ إغلاق طريق البلقان في بداية آذار/ مارس، وصلت أعداد اللاجئين والمهاجرين لأكثر من 11 ألف شخص في مخيم إيدوميني. وأصبحت الحدود اليونانية المقدونية مسرحاً لمواجهات متكررة بين المهاجرين وقوات الأمن.