لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

اليابان ترحب بزيارة حسين أوباما إلى هيروشيما ترحما على ضحايا القنبلة الذرية الأمريكية

 محادثة
اليابان ترحب بزيارة حسين أوباما إلى هيروشيما ترحما على ضحايا القنبلة الذرية الأمريكية
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

اليابان ترحب بزيارة الرئيس الأمريكي باراك حسين أوباما إلى هيروشيما ضحية القصف بالقنبلة الذرية الأمريكية، إلى جانب ناغازاكي، خلال الحرب العالمية الثانية، وذلك على هامش مشاركته في قمة مجموعة السبع التي يحتضنها هذا البلد.

وسوف تكون هذه الزيارة، التي تدخل في إطار جولة في القارة الآسيوية تدوم من الحادي والعشرين إلى الثامن والعشرين من شهر مايو الجاري، الأولى من نوعها لرئيس أمريكي في اعتراف ضمني، ولو دون اعتذار، بفظاعة ما فعلتْهُ القوات الجوية الأمريكية في اليابان قبل واحد وسبعين عاما.

رئيس وزراء اليابان شينزو آبي قال في ندوة صحفية:

“أعتقد أن بزيارته هيروشيما وفهم واقع الإشعاعات النووية هناك وإسماع صوته من المنطقة، سيعطي الرئيس باراك أوباما دفعا لإقامة عالَم دون أسلحة نووية”.

معاناة اليابانيين من الإشعاعات النووية بكل ما يترتب عليها من اختلالات صحية وبيئية في هيروشيما وناغازاكي لم تتوقف رغم توقف الحرب قبل واحد وسبعين عاما.

وقال شيخ ياباني في الثامنة والثمانين من عمره:

“أتمنى أن ينظر إلى الواقع لفهم ما الذي يمكن أن تفعَلَه الأسلحة النووية”.

وسبق أوباما إلى هذا الاعتراف بفظاعة القصف الأمريكي النووي على اليابان زيارة وزيره للشؤون الخارجية جون كيري لهيروشيما لوضع باقات من الورود أمام النصب التذكاري المُخلِّد لهذه الذكرى الأليمة والحزينة في الذاكرة الجماعية اليابانية.