مقتل العشرات في هجوم استهدف حافلات لطلاب شرطة في كابول

Access to the comments محادثة
بقلم:  Kawtar Wakil
مقتل العشرات في هجوم استهدف حافلات لطلاب شرطة في كابول

قتل ثلاثون شابا على الأقل هذا الخميس في التفجير المزدوج الذي استهدف قافلة لطلاب بالشرطة غرب كابول تبنته حركة طالبان.

كما جرح أكثر من ثمانية وخمسين شخصا على الأقل في التفجير الذي وقع في حي كومباني الشعبي في العاصمة الأفغانية.

الشرطة الأفغانية أعلنت أن إنتحاريين هاجموا بقنبلتين حافلات تقل طلبة حديثي التخرج.

محمد داود شاهد عيان من السكان المحليين:“سمعت دويا خفيفا في البدء، وعندما خرجت من منزلي سمعت الانفجار الثاني، ثم هرعت إلى المنطقة. أنا شخصيا قمت باجلاء حوالي أربعين أو خمسة وأربعين من الضحايا من حافلة واحدة، بعض الأشخاص ساعدوني في ذلك، ملابسي تلطخت بالدم بالكامل بعدها أخذت حماما.

الطلبة كانوا في طريق عودتهم بعد إجراء تكوين في أكاديمية الشرطة في ورداك غرب العاصمة للاحتفال بمعية أسرهم بعيد الفطر الأسبوع المقبل.

وخلال الشهر الجاري قتل أربعة عشر شخصا على الأقل في هجوم استهدف حافلة تقل حراس أمن نيباليين يعملون لصالح السفارة الكندية في كابول، كما قتل أربعة أشخاص وأصيب حوالي أربعين آخرين جراء تفجير قنبلة استهدف مسجد بولاية ننكرهار الأفغانية شرق البلاد.