فرنسا تحتفل بالذكرى السنوية لثورتها التي اقامتها قبل 227 عاماً

فرنسا تحتفل بالذكرى السنوية لثورتها التي اقامتها قبل 227 عاماً
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

الرابع عشر من تموز/يوليو هو اليوم الوطني لفرنسا، ففيه تحتفل بذكرى ثورتها التي اقامتها عام 1789.

اعلان

الرابع عشر من تموز/يوليو هو اليوم الوطني لفرنسا، ففيه تحتفل بذكرى ثورتها التي اقامتها عام 1789. وفي ذلك اليوم تمكن الثوار المناهضون للملكية من الاستيلاء على سجن الباستيل واعلنوا قيام جمهوريتهم الاولى.

إنه آخر احتفال يشهده عهد رئيس الجمهورية الخامسة فرانسوا هولاند وحكومته. وقد وقف الى جانبهم عدد من المدعويين الرسميين بينهم على منصة الشرف رئيس وزراء نيوزلندا جون كي ووزير الخارجية الاميركي جون كيري.

أكثر من ثلاثة آلاف جندي وضابط ساروا في جادة الشانزيليزيه في باريس
ترافقهم خمسة وخمسون مقاتلة وثلاثون طوافة ومئتان واثنتا عشرة آلية عسكرية.

هذا الاستعراض العسكري الذي جرى تحت حراسة امنية مشددة لاحد عشر الفاً وخمسمئة شرطي ورجل أمن، تميز بمشاركة جنود استراليين ونيوزلنديين بينهم عدد من رجال قبيلة الماوري بزيهم التقليدي، وذلك لتكريمهم في مشاركتهم بمعركة “لا سوم” اشرس معارك الحرب العالمية الاولى عام 1916.

14-Juillet : des guerriers maoris défilent pieds nus sur les Champs-Elysées https://t.co/tHmpmoErZwpic.twitter.com/472gXJ2sc3

— Le Monde – Vidéos (@lemondevideo) July 14, 2016

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: في ذكرى النصر على النازيين.. ماكرون يضع إكليلا من الزهور على قبر الجندى المجهول

شاهد: آلاف اليهود المتديّنين يُشاركون في جنازة حاخام قُتل في عملية إطلاق نار بالقدس

شاهد: حداد وصمت في إسرائيل بعد مرور شهر على هجوم حماس