لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox

عاجل

عاجل

جدل حول رفع حظر صيد الحيتان

 محادثة
جدل حول رفع حظر صيد الحيتان
حجم النص Aa Aa

طالب ناشطون بيئيون في بورتوروز بتشديد الإجراءات لمنع صيد الحيتان في العالم. التظاهرة تأتي بالتزامن مع المؤتمر السبعين لـ “لجنة صيد الحيتان الدولية” المنعقد في هذه المدينة السلوفينية.

الأمواج الصوتية والتنصت في الأعماق والتتبع بالأقمار تؤمن طرقاً ناجعةً للأبحاث

جوش فريدنبرغ وزير البيئة الأسترالي

فرغم أن اللجنة نصت على توقيف نشاط صيد الحيتان منذ ثلاثين عاماً، غير أن بعض البلدان مثل اليابان تستمر به، وتقوله إنه لأهداف علمية.

جويجي موريشتا، رئيس اللجنة اليابانية: “نحن بحاجة العلم دائماً، سواء في الصيد البري أو البحري. استخدام الموارد الطبيعية يحتاج إلى أن يدعم بإثباتات علمية”.

اليابان تقول إن بعض أنواع الحيتان قد تعافت، وأصبح بالإمكان رفع الحظر عن صيدها، أمر تعارضه بلدان أخرى مثل أستراليا.

جوش فريدنبرغ، وزير البيئة الأسترالي: “الرصد بالأمواج الصوتية ومحطات التنصت في الأعماق، والتتبع من خلال الأقمار يمكن أن تؤمن طرقاً ناجعةً للأبحاث، دون الحاجة للاعتماد على الطرق القاتلة”.

بعض البلدان تتملص من تطبيق الحد من الصيد، لأنها أصدرت “تحفظات” يوم اعتماده، مثل اليابان إيسلندا والنروج، الأمر الذي يبيح لها الاستمرار في الصيد.

كما تسمح كندا وروسيا والدنمارك بحصص محددة من صيد الحيتان باعتباره حاجة لتزوّد بعض السكان المحليين بالمؤن.

فيما تدافع بلدان عن حقها في الصيد، تقدمت بلدان من أميركيا اللاتينية وجنوب القارة الإفريقية بمقترح لإنشاء محمية جنوب المحيط الأطلسي، وذلك بهدف جذب السياح الراغبين بالاستمتاع بتقافز الحيتان في المحيطات.