عاجل
This content is not available in your region

القمر العملاق يطل بعد غياب سبعة عقود

euronews_icons_loading
القمر العملاق يطل بعد غياب سبعة عقود
حجم النص Aa Aa

إنها ليلة مميزة للحالمين والفلكيين في جميع أنحاء العالم، إذ يبلغ البدر أقرب مسافة له من الأرض، في ظاهر تدعى “بالقمر العملاق”.

مشهد البدر المكتمل في هذه الدرجة من السطوع والاتساع لم نشهد لها نظيراً منذ حوالي سبعة عقود.

القمر العملاق ينتج عن تزامن ظاهرتين فلكيتين هما البدر المكتمل، والحضيض القمري الأقصى، أي عندما يصل القمر إلى أقرب نقطة له من الأرض في مداره البيضوي، الأمر الذي يجعل قرص القمر يبدو في أكبر حالته.

للاستمتاع بجمال القمر العملاق بالعين المجردة لابد أن تكون السماء صافية، كما في مدينة سدني الأسترالية حيث شق نور القمر طريقه بين السحب المتلبدة.

الفلكيون يقولون إن القمر يبعد الآن عن كوكبنا نحو 356 ألف كليومتر، أي أقل بثلاثين ألف كيلومتر من المسافة الوسطية، وبأن الظاهرة لن تتكرر قبل عام 2034.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox