Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
جدونا
اعلان

آندرس بْرِيفِيكْ قاتل 77 شخصا في النرويج يفتتح جلسة محاكمة بالتحية النازية

آندرس بْرِيفِيكْ قاتل 77 شخصا في النرويج يفتتح جلسة محاكمة بالتحية النازية
Copyright 
بقلم:  Euronews
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied

في جلسة اليوم الثلاثاء داخل محكمة في النرويج بشأن ظروف حبسه، اليميني المتطرف النرويجي آندرس بيهرينغ بْريفيك، قاتل سبعة وسبعين شخصا في مجزرة ارتكبها عام ألفين وأحد عشر، يفتتِح مرةً أخرى المحاكمة بتحية

اعلان

في جلسة اليوم الثلاثاء داخل محكمة في النرويج بشأن ظروف حبسه، اليميني المتطرف النرويجي آندرس بيهرينغ بْريفيك، قاتل سبعة وسبعين شخصا في مجزرة ارتكبها عام ألفين وأحد عشر، يفتتِح مرةً أخرى المحاكمة بتحية نازية اعتبرها القضاة استفزازية وتدخلوا لزجره.

القضاء النرويجي أدان سلطات بلاده في شهر أبريل الماضي بتهمة التعامل “اللا إنساني” و“المهين“، على حد قوله، مع السجين آندرس بريفيك، البالغ من العمر سبعةً وثلاثين عاما، معتبرا هذه المعاملة انتهاكا للمادة الثالثة للمعاهدة الأوروبية لحقوق الإنسان.

تجدر الإشارة إلى أن بريفيك المحكوم عليه بالسجن لمدة واحد وعشرين عاما يحظى في سجنه بثلاث قاعات بإمكانه أن يشاهد بداخلها التلفزيون ويلعب الألعاب الإلكترونية وحتى ممارسة رياضة كمال الأجسام.

القضاء آخذ السلطات على عزل السجين بريفيك لمدة خمسة أعوام ونصف العام عن بقية المحبوسين دون تعويضه بمزايا تخفف من شعوره بالعزلة.

بريفيك هاجم في الثاني والعشرين من يوليو/تموز ألفين وأحد عشر لأكثر من ساعة من الزمن بالسلاح الناري في جزيرة أوتويا النرويجية مخيَّما للشباب العُمّالي، غالبيتهم مراهقون، بعد أن فجَّر قنبلة قرب مقر الحكومة في أوسلو ليُسفِر الهجومان، الأسوأ والأكثر دموية في البلاد منذ الحرب العالمية الثانية، عن مقتل سبعة وسبعين شخصا، فضلا عن عشرات الجرحى.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

البحرية الأمريكية تجري محاكاة لعملية إنزال النورماندي في الذكرى الثمانين ليوم الإنزال

مئات المظليين يقفزون من الطائرات إلى منطقة الهبوط التاريخية في الذكرى الـ 80 لإنزال النورماندي

شاهد: قدامى المحاربين البريطانيين يجتمعون في لندن لإحياء الذكرى 80 لإنزال النورماندي