عاجل

جولة في قباب اسواق مدينة بخارى

جولة في قباب اسواق مدينة بخارى
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

هذا الاسبوع، بطاقة بريدية من المدينة الأوزبكية القديمة بخارى من تحت قباب سوقها التي تعود للقرن السادس عشر.

كل قبة كانت مخصصة لنوع من البضائع، مثلاً، واحدة لتبادل المال، وآخرى للجلد والقبعات، وأخرى للطعام، وغير ذلك.

رافشان سيدونوف، مرشد سياحي في مدينة بخارى.

حقائق رئيسية عن أوزبكستان

  • تقع في آسيا الوسطى، يحيط بها كل من كازاخستان وتركمانستان وقيرغيزستان وطاجكستان
  • يبلغ عدد سكانها أكثر من 30 مليون نسمة، هذه الجمهورية السوفيتية السابقة استقلت في العام 1991
  • تبلغ مساحتها الإجمالية 425400 كيلومتراً مربعاً، بسهول تغطي نحو أربعة أخماس مساحتها
  • يبلغ متوسط درجة الحرارة في فصل الشتاء نحو 6 درجات مئوية وفي الصيف ترتفع إلى ما يزيد عن 32 درجة
  • ما يقارب 80 في المئة من السكان هم أوزباكستانيون، والدين الرئيسي هو الإسلام (88 في المئة)

في عصر قوافل طريق الحرير كانت هناك خمسة أسواق محمية بقباب، اليوم، ثلاثة منها لا تزال قائمة. قديماً، جميعها كانت موصولة بمعارض طويلة عبر الممرات.

هذه القباب لا تزال شعبية للسكان المحليين والزوار الأجانب، انها أصبحت رمزاً لمدينة بخارى

رافشان سيدونوف، مرشد سياحي، بخارى، يقول: “كل قبة كانت مخصصة لنوع من البضائع، مثلاً، واحدة لتبادل المال، وآخرى للجلد والقبعات، وأخرى للطعام، وغير ذلك.”

هذه الأسواق هي فرصة فريدة للزوار لاختيار مجموعة متنوعة من الهدايا التذكارية الاوزبكية والتمتع باجواء المكان.
لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox