عاجل
This content is not available in your region

ميركل تعزز قوتها بفوز مرشحة حزبها في انتخابات مقاطعة سارلاند

محادثة
ميركل تعزز قوتها بفوز مرشحة حزبها في انتخابات مقاطعة سارلاند
حجم النص Aa Aa

قبل نحو ستة أشهر على الانتخابات الوطنية في المانيا ووسط تصاعد الشعبوية في اوروبا عززت المستشارة الالمانية انغيلا ميركل من قوتها بعد فوز مرشحة حزب الاتحاد المسيحي الديمقراطي “انغريت كرامب- كارنباور” بإحدى وأربعين بالمئة في انتخابات مقاطعة سارلاند جنوب غرب المانيا، الفوز يعتبر كبيرا لميركل التي تتعرض لضغوطات بسبب انفتاحها في ملف الهجرة.
“لقد قمنا بالحملة معا، انغيلا ميركل وانا، جنبا الى جنب اطلقنا حملة هنا، اضافة الى الحزب الفدرالي ونحن، لقد اوضحنا وقمنا بالحملة هنا من اجل سياسة المقاطعة، نريد ان نرسم مستقبلنا هنا”.
الاشتراكيون حصلوا على تسعة وعشرين ونصف بالمئة من الاصوات في سارلاند وهي تعد الهزيمة الاولى لزعيم الحزب الاشتراكي الديمقراطي مارتن شولتز رئيس البرلمان الاوروبي السابق، على الرغم من استطلاعات الرأي التي عززت من قوة الاشتراكيين بسبب كاريزما شولتز وشخصيته السياسية.
“لم نصل الى غايتنا في هذه الليلة، لكن هذا لا يعني اننا لم نصل الى هدفنا، هدفنا هو تغيير حكومة المانيا”.
حزب البديل اليميني القومي المتطرف حصل على ستة بالمئة من الاصوات، ما يعني تمثيلا في برلمان الاقليم، انتخابات سارلاند هي الاولى ضمن ثلاث انتخابات اقليمية مناطقية قبل انتخابات الرابع والعشرين من ايلول سبتمبر المقبل.

لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox