عاجل
المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

لوبين تتفرغ لمشروعها الرئاسي وحلمها بالوصول إلى الإليزيه

Access to the comments محادثة
لوبين تتفرغ لمشروعها الرئاسي وحلمها بالوصول إلى الإليزيه
حجم النص Aa Aa

مارين لوبين مرشحة اليمين المتطرف للجولة الثانية من الانتخابات الرئاسية الفرنسية ستبدأ إجازة وتبتعد عن رئاسة الحزب للتفرغ تماما للحملة الانتخابية قبل موعد الحسم المقرر يوم السابع من مايو آيار المقبل.

واستأنفت لوبن المعادية للعولمة والهجرة والمسلمين التي حققت أفضل نتائج لها في الأرياف والبلدات الصغيرة والمناطق التي عانت من عواقب العولمة، حملتها منذ صباح الاثنين مع زيارة إلى شمال البلاد.

قرار لوبين الابتعاد عن الحزب والتركيز على مشروعها الرئاسي يأتي بعدما بدأت رسميا معركة الدور الثاني من الانتخابات الرئاسية بينها وبين إيمانويل ماكرون المؤيد لأوروبا، والمرشحان على طرفي نقيض، لا يجمع بينهما سوى تأكيد كل منهما أنه يجسد القطيعة مع “نظام السلطة.”

وسيشارك ماكرون ولوبين في مناظرة تلفزيونية في الثالث من آيار المقبل، كما أعلنت أوساط ماكرون.