الجزائريون ينتخبون برلمانا للسنوات الخمس المقبلة

الجزائريون ينتخبون برلمانا للسنوات الخمس المقبلة
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied
اعلان

يتوجه الخميس اكثر من ثلاثة وعشرين مليون ناخب جزائري لاختيار 462 نائبا للمجلس الشعبي الوطني “البرلمان” وسط خشية من عزوف الناخبين وتدني نسبة الاقتراع بعد حملة هزيلة وغياب برامج انتخابية مقنعة في اسابيع الحملة الثلاثة، وذلك على الرغم من دعوة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة المواطنين للمشاركة في التصويت لمساهمتها في استقرار البلاد على حد وصفه، وكرر رئيس الوزراء عبد المالك سلال التأكيد على وجوب التصويت وبلغ به الأمر ان طلب من النسوة بجر ازواجهن وحثهم على التصويت قبل شرب القهوة صباح الخميس.
وتفتح مكاتب الاقتراع في السابعة صباحا بالتوقيت المحلي حتى السابعة مساء على ان تعلن وزارة الداخلية النتائج يوم غد الجمعة.
وتنظم الانتخابات في ظل حضور امني وصل الى نشر 45 الف شرطي في المدن المختلفة. اضافة الى قوات الدرك في المناطق الريفية لتامين لضمان عملية انتخابية آمنة في نحو ثلاثة وخمسين مركز اقتراع ويتنافس فيها اثنا عشر الف مرشح على 462 مقعد. الجيش الجزائري كان قتل اربعة مسلحين وصفهم بالخطيرين شرق البلاد السبت الماضي ما يرفع عد قتلى العناصر التي توصف بالمتطرفة الى 40 منذ 2017.
كما تأتي الانتخابات في ظل ازمة اقتصادية تعيشها البلاد وشح مداخليها المالية بسبب انخفاض اسعار النفط الى مستويات قياسية وارتفاع نسبة البطالة، فضلا عن ان الناس وخصوصا الشباب لا يعولون كثيرا على تغيير حقيقي في نتيجة وشكل المجلس الجديد داعين الى مقاطعة صناديق الاقتراع.
وسجلت انتخابات 2012 نسبة مشاركة بلغت 43.14% فيما لن تتجاوز النسبة في 2007 نحو 36%.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

" مانصوطيش" : الفيديو الذي رفع صوت المقاطعة للانتخابات التشريعية الجزائرية

إنتهاء حملة الانتخابات التشريعية بالجزائر وسط دعوات للمقاطعة

حرب غزة تعيد جورج غالاوي إلى البرلمان البريطاني للمرة الرابعة خلال 37 عاما