Eventsالأحداث
Loader

Find Us

FlipboardNabdLinkedinفايبر
Apple storeGoogle Play store
اعلان

مانويل فالس يعتزم دعم إيمانويل ماكرون في الانتخابات التشريعية

مانويل فالس يعتزم دعم إيمانويل ماكرون في الانتخابات التشريعية
Copyright 
بقلم:  Euronews
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied
اعلان

أعلن رئيس الوزراء الفرنسي السابق مانويل فالس أنه سيدعم الرئيس المنتخب إيمانويل ماكرون في انتخابات مجلس النواب في يونيو حزيران.
وأكد رئيس الوزراء السابق،أنه يريد أن يكون ضمن الأغلبية الرئاسية في الوقت الذي يرغب بونوا آمون مرشح الحزب الاشتراكي الفرنسي للانتخابات الرئاسية ، والذي مني بهزيمة خلال الجولة الأولى من انتخابات الرئاسة في تقديم مرشحين مشتركين مع جون لوك ميلانشون.
بدوره، دعا زعيم اليسار الراديكالي جان-لوك ميلنشون الذي حصل على 19،58% من الأصوات في الدورة الأولى، الفرنسيين إلى أن “يرصوا صفوفهم” تمهيدا للانتخابات التشريعية لمواجهة الرئيس الجديد.
وبعد خروجهما من الدورة الأولى للانتخابات الرئاسية في سابقة في التاريخ السياسي لفرنسا ما بعد الحرب، يجتمع أكبر حزبين تقليديين في اليسار (الاشتراكي) واليمين (الجمهوريون) اعتبارا من اليوم الثلاثاء لتجاوز انقساماتهما والاستعداد للثأر.
واستقال الرئيس الجديد غيمانويل ماكرون من رئاسة حركته السياسية “إلى الأمام” التي بات اسمها “الجمهورية إلى الأمام” استعدادا للانتخابات التشريعية في 11 و18 حزيران/يونيو والتي تبدو مصيرية.
هذا ولا يزال الحزب الاشتراكي الفرنسي، الذي مني مرشحه بنوا آمون بهزيمة مدوية في الجولة الرئاسية الأولى في 23 نيسان/أبريل، منقسما.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

تعرّف على تشكيلة الحكومة الفرنسية الجديدة التي يرأسها غابريل أتال

للمرة الأولى في تاريخ فرنسا.. تولي رئيس الاستخبارات الداخلية قيادة الاستخبارات الخارجية

سياسة باريس إزاء الحرب في غزة تثير استياء دبلوماسيين فرنسيين.. وماكرون يدافع عن موقفه "المتوازن"