Eventsالأحداثالبودكاست
Loader
ابحثوا عنا
اعلان

ماجدة الرومي تختتم مهرجان الموسيقى الروحية بفاس

ماجدة الرومي تختتم مهرجان الموسيقى الروحية بفاس
Copyright 
بقلم:  Rachid Said Guerni
نشرت في
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
نسخ/لصق رابط فيديو المقال أدناهCopy to clipboardCopied
اعلان

على أغاني لفنانة اللبنانية ماجدة الرومي، أسدل الستار على فعاليات الدورة الثالثة والعشرين من مهرجان الموسيقى الروحية الذي احتضنته مدينة فاس في المغرب.
المهرجان هذه السنة جاء تحت شعار الماء وكانت الموسيقى الصينية ضيفة شرف دورته.

وجمع المهرجان بين عدة طبوع من عدة بلدان عربية وأوروبية وآسيوية وأفريقية ومن أميركا اللاتينية.
وقدمت “أوبرا وو” الصينية من مقاطعة تسهيانغ، عرضاً موسيقياً بعنوان “أساطير الماء” من التراث الصيني، بمنطقة “باب الماكينة” الأثرية بمدينة فاس.

وكانت ليلة من العمر…
لقطات من حفل ختام مهرجان فاس للموسيقى العالمية العريقة#ماجدة_الرومي#fesfestival#Maroc#Moroccopic.twitter.com/cbztzX328q

— Majida El Roumi (@majidaelroumi) 21 mai 2017

عبد الرفيع زويتن، رئيس “مؤسسة روح فاس”:
مهرجان فاس في طبعته الثالثة والعشرين مهرجان ثقافي بالدرجة الأولى ولكنه يقوم بشكل أساسي على ترقية الحوار بين الأديان، خاصة الأديان السماوية الثلاثة، وهو فرصة كذلك للتبادل الثقافي وفي مجالات أخرى ما بين مختلف الدول، وهذه الطبعة سمحت بتدعيم هذه النظرة.

La Chine s’invite au Maroc à l’espace Bab Makina pour la 23éme édition du Festival de Fés des musiques sacrées du monde #Fesfestivalpic.twitter.com/PXUAEYpobG

— Fes Festival (@fesfestival) 12 mai 2017

مهرجان الموسيقى الروحية، شهد طيلة أسبوع، تنظيم حفلات موسيقية أحيتها فرق موسيقية قادمة من مختلف بقاع العالم، وفرق مغربية، غنت جميعها للحب والسلام والتعايش وتشجيع الإدراك البيئي السليم والوعي بالترابط الإنساني وحب الأرض وثمارها.
وشارك في المهرجان 45 فرقة موسيقية من الصين، والمغرب، والكويت، ولبنان، وفرنسا، وأميركا، والهند، وكوبا، وبلغاريا، ومانغوليا، وإيطاليا، وأيرلندا، واليونان، والبرازيل، وإسبانيا، ومالي.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

شاهد: العزف على الجليد

وسط الحرب المستمرة على غزة.. المغرب يشتري من إسرائيل قمرا صناعيا استخباريا للتجسس بنحو مليار دولار

المغرب: رسو سفينة إسرائيلية في ميناء طنجة يثير موجة من الجدل والاستياء وبرلماني يطالب بتوضيح رسمي