الإنتربول تحذف اسم القرضاوي من القائمة الحمراء للمطلوبين دوليا

الإنتربول تحذف اسم القرضاوي من القائمة الحمراء للمطلوبين دوليا
Copyright 
بقلم:  maha farid
شارك هذا المقالمحادثة
شارك هذا المقالClose Button
اعلان

بعد اتهامه بالسلب والقتل، حذفت منظمة الشرطة الدولية المعروفة باسم الإنتربول إسم العالم الإسلامي يوسف القرضاوي من على قائمة المطلوبين، ورفعت من على اسمه الشارة الحمراء التي عادة ما توضع على أسماء الإرهابيين المطلوبيين دوليا.

وتحققت المنظمة العربية لحقوق الإنسان، ومقرها بريطانيا، من الأمر عن طريق إجراء تحقيقات دقيقة حول القضايا التي وجهت إلى الداعية الإسلامي وعدد من قيادات جماعة الإخوان المسلمين، ومنهم القرضاوي الذي أدرج اسمه منذ عام 2014، واسم وجدي غنيم، و40 شخصا من جماعة الإخوان، بزعم تورطهم في “أعمال إرهابية”.

الانتصار علي مآسي اليوم وتحقيق آمال الغد؛ إنما يتحقق بالجد لا بالهزل، وبالبناء لا بالهدم، وبالعمل الهادي لا بالصراخ المدوي.

— يوسف القرضاوي (@alqaradawy) 10 septembre 2017

وأضافت المنظمة العربية أن منظمة الإنتربول كانت قد نشرت اسم القرضاوي على موقعها “كمطلوب بتهم السلب والنهب والحرق والقتل وجميعها تهم تبين أنها ملفقة لكونها حدثت وهو خارج الدولة المصرية وكذلك عدم معقوليتها فهي لا تتناسب مع سيرته وعمره”.

للمزيد:
الإمارات تعلن قائمة الأشخاص والتنظيمات الإرهابية

ولم يتبق ضمن قائمة المطلوبين المصريين من الإنتربول الدولي سوى عشرة مصريين

الرد المصري

وبدأت وزارة الداخلية المصرية في التواصل مع الشرطة الدولية للوقوف على حقيقة الإجراء وأبعاده وأسبابه، على أن يتم تقييم الموقف في حالة صحته، ومراجعة الجهات المختصة في وزارة الداخلية ووزارة العدل، لتفعيل إدراج القرضاوي مجددا على قوائم المطلوبين.

شارك هذا المقالمحادثة

مواضيع إضافية

القرضاوي يرد على هجوم يتعرّض له بسبب "تغريدة الحج"

عهد ألعاب المضارب في قطر، من التنس إلى البادل

شاهد: أحد ملاعب كأس العالم في قطر يعج بالمصلين لأداء صلاة عيد الفطر