لم تعد يورونيوز متاحة على Internet Explorer. لا يتمكن تحديث هذا المتصفح بواسطة Microsoft وأيضا لا يدعم آخر التطورات التقنية. نحن نشجعك على استخدام متصفح آخر ، مثل Edge أو Safari أو Google Chrome أو Mozilla Firefox
عاجل

ميركل وشولتز يصوتان وسط قلق من ضعف المشاركة

 محادثة
ميركل وشولتز يصوتان وسط قلق من ضعف المشاركة
Euronews logo
حجم النص Aa Aa

يستمر الناخبون الألمان في التصويت في الانتخابات التشريعية، لاختيار مستشارهم المقبل وسط الدعوات التي تحثهم على التصويت بقوة من اجل وقف زحف الأحزاب الصغيرة الأخرى لا سيما حزب البديل من أجل ألمانيا الذي من المتوقع أن يدخل البرلمان للمرة الأولى في تاريخه.

وتشير آخر استطلاعات الرأي إلى فوز المحافظين بزعامة المستشارة أنجيلا ميركل بـ 34 أو 36 بالمائة من الأصوات فيما منحت ذات الاستطلاعات 21 إلى 22 بالمائة من الأصوات للاشتراكيين الديمقراطيين بزعامة الرئيس السابق للبرلمان الأوروبي مارتن شولتز.

وتتوقع الاستطلاعات كذلك دخول حزب البديل من أجل ألمانيا، اليميني المتطرف البرلمان الألماني للمرة الأولى منذ أكثر من نصف قرن وذلك من خلال فوزه بـ 13 بالمائة من الأصوات.

وأدلت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل بصوتها رفقة زوجها، يواكيم سوير بعد الظهر، حيث توجهت إلى مكتب الاقتراع في وسط العاصمة الألمانية سيرا على الأقدام، فيما صوت شولتز رفقة زوجته في وقت مبكر من صباح الأحد، بفيرسيلين غرب المانيا وقال “أتمنى أن يستغل العديد من الناخبين حق الانتخاب من اجل تعزيز مستقبل الديمقراطية في البلاد عبر التصويت للأحزاب الديمقراطية”.


من جهته حذر الرئيس الألماني فرانك فالتر شتاينماير الألمان من ترك تقرير مصير مستقبل بلادهم في يد آخرين إذا لم يتوجهوا للتصويت.

ويختار الناخبون الألمان أعضاء البرلمان البوندستاغ الـ 630 من بين 4828 مرشحا يمثلون 42 حزبا في البلاد.

ومن المقرر أن ينتهي التصويت الساعة السادسة مساء بالتوقيت المحلي، الساعة الخامسة بتوقيت غرينيتش، على أن تعلن وسائل الإعلام نتائج الاستطلاعات بعد دقائق من إغلاق مراكز الانتخاب.