المعذرة، هذه المادة غير متوفرة في منطقتكم

علماء يحذرون من تربية الزواحف كحيوانات أليفة

Access to the comments محادثة
بقلم:  Euronews
علماء يحذرون من تربية الزواحف كحيوانات أليفة

قال أطباء بيطريون وعلماء في بريطانيا إنه ينبغي منع عامة الناس من تربية الزواحف كحيوانات أليفة، لأن 75% من تلك الكائنات تموت خلال عامها الأول.

وقال العلماء وفق مجلية “فيترينري ريكورد” إنه من الضروري وضع إجراءات صارمة، تحول دون وصول الزواحف إلى مالكين غير ملائمين.

ويشير العلماء إلى أن الزواحف التي تحبس في المنازل، تظهر ثلاثين علامة توتر على الأقل، والمالكون لا يعرفون غالبا كيف يعتنون بها بالشكل الملائم.

ويبين العلماء أن الزواحف والحاجات البرمائية البيولوجية معقدة، وتتطلب فهما علميا متقدما، قد لا يتوفر في أفضل حدائق الحيوان، فما بالك بالمنازل الخاصة.

وبحسب جمعية الزواحف البريطانية فإن حوالي 7 ملايين كائن من الزواحف والبرمائيات يتم تربيتها كحيوانات أهلية في بريطانيا، في 1 مليون و200 ألف منزل.

ويعرب مختصون عن قلقهم من أن عديد الرخص الممنوحة لتربية حيوانات غير أهلية، تركز غالبا على حماية الناس من أن تلحق بها تلك الحيوانات الضرر، أكثر مما تركز على ظروف العيش السليم للحيوان.